غريق جديد قبالة شواطئ نواكشوط

أكدت مصادر محلية في نواكشوط أنه تم العثور، مساء أمس الأحد، على جثة شاب قضى غرقا في سواحل المحيط الأطلسي قبالة منتجع “تيرجيت فاكانص” الشاطئي.

وأوضح مصدر صحفي أن الضحية شاب يدعى سيدينا عثر بعض المصطافين على جثته ملقاة على الشاطئ؛ مضيفا أن ذويه فقدوا الاتصال به في نفس اليوم قبل إن يتم إبلاغهم بوجود جثته في قرب منطقة سوق السمك الخاصة بشاطئ الصيادين.

وسجلت خلال الفترة الأخيرة حوادث  غرق عديدة على طول الشواطئ الموريتانية المطلة على المحيط الأطلسي؛ خاصة في نواذيبو شمالا وكرمسين جنوبا، بالأضافة إلى شواطئ العاصمة نواكشوط.

موريتانيا اليوم