السنغال تسعى لاستيراد نصف مليون رأس من الغنم من موريتانيا

كشف وزير الثروة الحيوانية والإنتاج الحيواني السنغالي صمبا نديوبين كا اليوم الثلاثاء في نواكشوط أن بلاده تتطلع لاستيراد حوالي نصف مليون رأس من الغنم لتغطية احتجاجات أضاحي العيد المقبل.

وقال كا في اجتماع مع نظيرته الموريتاني ، ليمينا منت القطب ولد امم إن واردات السنغال من الأغنام الذبيحة في العام الماضي تجاوزت 400 ألف رأس.

مؤكدا على أن السنغال قد اتخذت عددا من التدابير لمساعدة مربي الماشية الأجانب في الفترة ما بين 27 يونيو و 25 أغسطس.

وتشمل “هذه التدابير تشمل تخفيف إجراءات مراقبة الحدود وإنشاء منافذ لبيع الماشية، حيث يوجد 41 منها في منطقة داكار”.

واستشهد الوزير كا أيضا بتوفير المياه والكهرباء وتركيب مراحيض متنقلة وتوفير علف الماشية وضمان أمن الأشخاص والممتلكات والرصد البيطري.

من جانبها أعلنت وزيرة التنمية الريفية الموريتانية أن وزارتها قد شرعت في إنشاء أسواق للماشية على الحدود مع السنغال لتسهيل العمليات التجارية بين البلدين تحت إشراف السلطات الإدارية ومع إشراك الجهات الفاعلة الاقتصادية.

يذكر أن السنغال قد استوردت  العام الماضي نحو 300 ألف رأس من الغنم من موريتانيا.

 

الصحراء