الحوض الشرقي: ترحيل الرجل الذي قتل زوجته وقطعها

علمت (الحرية نت) من مصادر عليمة، أن الرجل الذي قتل زوجته أمام أطفاله وقطها بفأس في حاضرة ولاية الحوض الشرقي، حاول الفرار من سجن النعمه، بعد أن دخل في عراك مع حرس السجن، الذي تمكن في النهاية من السيطرة عليه، يقرر ترحيله إلى العاصمة نواكشوط.

وكان المعني واسمه المهدي قد ارتكب جريمته النكراء قبل فترة قصيرة، ولم يفصح عن سبب قتل زوجته بهذه الطريقة الوحشية، إلا أن معارفهما أكدوا أن السجين وضحيته كانا في خلاف دائم.