تعليمات رئاسية جديدة بعد احتجاجات الطلاب

                                   الحرية نت : ذكرت مصادر من داخل القصر الرئاسي بأن الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز أمر بإلغاء قرار تحديد سن الولوج الجامعات الذي  سن مأخرا و تضرر منه 1500 طالب و تمكين كل الطلاب من توجيههم إلى  التخصصات الجديدة

جاء ذالك بعد أسبوع من الوقفات و المظاهرات الطلابية الرافضة للقرار حيث أعتبره الكثيرون جريمة في حق الطلاب بعد أن حصلوباا عاى شهادة الباكلوريا بشق الأنفس و بعد أن تجاوزت أعمارهم سن 25 التي حددها القرار الوزاري الجديد معتبرين أن الوزير، بقراره هذا، يسد باب المستقبل أمام أجيال من التلاميذ الموريتانيين الذين يدرسون حاليا في مختلف مؤسسات التعليم الإعدادي والثانوي ويسعون لإكمال مسارهم التعليمي لكن وصولهم مرحلة الانتقال للتعليم الجامعي إن نالو الباكالوريا وفي الجدول الزمني الطبيعي