استرجاع وكالة غزة ل24 مليون أوقية تمت سرقتها بطريقة غريبة(خاص)

الحرية نت: متابعات ـ تعرض أحد أفراد وكالة غزة لتحويل الأموال لعملية تلصص بدأت خيوطها عندما طلب أحد مسيري  الوكالة سيارة على أنها سيارة أجرة وهو يحمل مبلغ 24 مليون أوقية ليوصلها لنواكشوط قادما من مدينة الشامي.

السائق الذي تنبه إلى وجود المالية عند الراكب تظاهر بوجود عطل في السيارة بعد أن وصلوا مشارف العاصمة انواكشوط، حيث طلب من صاحب الوكالة أن يساعده بدفع السيارة لتشتغل من جديد وحيث أراد الرجل مساعدته سارع السائق بالهرب بالسيارة والحقيبة التي تحمل المالية.

احتفظ الرجل برقم السيارة، وهو ما مكن السلطات الأمنية من القبض على السارق في غضون ساعات.

وحسب مصادر أمينة لموقع الحرية فإن اللص من أصحاب السوابق وقد تم القبض عليه في منزل أهله قبل أن يصرف الأموال التي صرف منها مبلغ 65000 أوقية فقط.

وقد اقتادت السلطات السائق وسلمت الأموال لممثل غزة وفق المصدر.