جونابه: أنباء عن اعتقال تعسفي للشاب بمقر فرقة الدرك

الحرية.نت: كشف الوزير السابق محمد فال ولد بلال عن احتجاز الدرك الوطني لشاب دون توجيه تهمة معية.

وبحسب معلومات المصدر فإن الشاب محمد ولد سيدي لا يزال محتجز  في زنزانات الدرك في جونابَه بمقاطعة مگطع لحجار منذ ٤ أيام، دون أن توجه له تهمة أو يمثل أمام قاضي.

وطالب الوزير ولد بلال ونشطاء التواصل الاجتماعي بضرورة الافراج عن الشاب والكشف عن وجهة الاعتقال له.

وهذا نص نداء الوزير حول القصة:

نداء عاجل،
هذا الشاب محتجز في زنزانات الدرك في جونابَه بمقاطعة مگطع لحجار منذ ٤ أيام، دون أن توجه له تهمة أو يمثل أمام قاضي. محمد ولد سيدي لم يكن يغني نشيدا ولا يحمل علما ولا يمارس سياسة،،، ولم يقم بأي نشاط أو عمل يجرمه القانون،،، أطلب هنا من المدونين والمواقع والصحفيين مساعدتنا على فكّ أسره و معاقبة المسؤولين عن مأساته وتقييد حريّته،،،