الحكومة الموريتانية تقرر فتح ملف تسيير مجلس الشيوخ

مجلس الشيوخ
مجلس الشيوخ

الحرية نت: فتحت الحكومة الموريتانية ملف تسيير مجلس الشيوخ بعد الموافقة على إلغاء المجلس من قبل الشعب فى التعديل الدستوري الأخير.  وحسب موقع زهرة شنقيط الذي  أورد الخبر فإن مفتشين من وزارة المالية حطوا الرحال بالمجلس ضمن قرار حكومى يقتضى بتصفية المؤسسة التشريعية بعد إلغائها نهائيا.

وطلبت الحكومة من المفتشين رصد جوانب مهمة من تسيير المجلس خلال الفترة الأخيرة، عبر جرد ممتلكاته والسيارات المحالة إليه والرواتب الممنوحة لبعض الموظفين العاملين به، والقرابة التى تربط بعض الموظفين ببعض الممسكين بتسيير المؤسسة، والأسفار التى أستفاد منها الشيوخ والتعويضات التى تسلموها من الغرفة خلال المأمورية الأخيرة.

ومن المتوقع أن يسلم التقرير للرئيس محمد ولد عبد العزيز قبل أكتوبر 2017 من أجل الإطلاع على تجربة المجلس الأخيرة، ومعرفة آليات العمل داخل الغرفة قبل إلغائها فى تعديل دستورى مباشر.

Go to W3Schools!