28 فلما يتنافسون بمهرجان “نواكشورت” الدولي للفلم

انطلاق الدورة الـ 12 من نواكشورت وسط تنافس 28 فلما وطنيا ودوليا

نواكشوط، 24 يوليو 2017

انطلقت مساء الأحد 23 يوليو 2017 بالعاصمة الموريتانية نواكشوط فعاليات مهرجان “نواكشورت” الدولي للفلم القصير وسط مشاركة 28 فلما وطنيا ودوليا في التنافس على جوائز المهرجان.

من الفضاء إلى القاعة

وتميز الحفل الافتتاحي للمهرجان ببروتوكول سينمائي ظهر من خلال واجهة المكان والسجادة الحمراء التي نشرت على طول مدخل دار الشباب القديمة، بالإضافة إلى استاند للتصوير الفوتوغرافي للضيوف والمشاهير.

ويأتي انتقال المهرجان إلى قاعة دار الشباب التي تم تكييفها مع التظاهرة، بعد سنوات من تنظيمه في فضاء التنوع البيئي والثقافي، حيث كان أمرا ملفتا حسب مراقبين، مما أضفى على الجو مسحة سينمائية كما حث الجمهور على الإنصات ومتابعة العروض بتركيز.

المهرجان الذي يحضره مخرجون وسينمائيون من: المغرب وتونس وسوريا والجزائر والسنغال بالإضافة إلى السودان وسلطنة عمان والسعودية ومصر وسويسرا وفرنسا، كما شهد الافتتاح كلمات رسمية والاحتفاء بأجيال دار السينمائيين من خلال عرض فلمين لكل من هولي كان، والمختار ولد إبراهيم.

تأبين

افتتاح الدورة الثانية عشر من المهرجان الذي تنظمه دار السينمائيين تميز بإهداء تكريم إلى عائلة الفنان والقائد الشبابي المرحوم عبدالله ولد أمود عرفانا له بالجميل،

مدير دار السينمائيين محمد سالم دندو قرأ قصيدة للشاعر والسينمائي محمد ولد إدوم في رثاء المرحوم عبد الله ولد أمود، مترحما على روحه، كما أتاح الفرصة لممثل الكشافة بكاي ولد محمد للتعبير عن ذكرى العمل الطوعي رفقة الفقيد، وعن عظم المصاب الذي ألم الساحة الشبابية والطوعية، مترحما على روحه.

أفلام متنوعة

مدير المهرجان د. أحمد مولود أيده الهلال قال في كلمة له بالمناسبة إن “هذا العام شهد اختيار اثني عشر فلما من خارج الوطن للمشاركة في مسابقة الأفلام الدولية فيها أفلام من الوطن العربي وأفريقيا وأوروبا والولايات المتحدة الأمريكية.

وأكد ولد أيده الهلال أنه بالإضافة إلى الأفلام الدولية فقد تم اختيار 16 فلما وطنيا (موريتانيا) للتنافس على كل من المسابقتين الوطنيتين، الأفلام الوثائقية والروائية.

وشكر مدير المهرجان وزارة الشباب والرياضة على منحها قاعة دار الشباب القديمة لإقامة الدورة الثانية عشر من المهرجان فيها.

هذا وتنطلق اليوم الاثنين ورشتان تدريبيتان على هامش المهرجان الأولى ورشة لغة السينما والتي تشرف عليها السينمائية دوجه بن خدر من تونس، بالإضافة إلى ورشة صناعة الفلم الوثائقي وتؤطرها السينمائية السودانية نهلة مهاكر.

 

 

Go to W3Schools!