لويس إنريكي لا يفشل أمام سيميوني

4.jpg

أسفرت قرعة الدور ربع النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم عن مواجهة من العيار الثقيل ستجمع بين ناديي أتلتيكو مدريد وبرشلونة الإسبانيين.

الصراع الإسباني بين برشلونة حامل اللقب من الموسم الماضي وأتلتيكو مدريد الذي بلغ النهائي قبل موسمين سيمتد هذه المرة ليرتدي اللباس الأوروبي في لقائين مُرتقبين.

وتحكي لغة الأرقام بأنَّ برشلونة تحت إشراف المدرب الاسباني الشاب لويس إنريكي لم يسبق أن تعثر أمام أتلتيكو مدريد تحت قيادة الأرجنتيني دييغو سيميوني.

فالأرقام تشير إلى أنَّ الفريقين تواجها في 6 مباريات في الموسمين الحالي والماضي حيث تمكن برشلونة من الإنتصار بجميعها.

البقعة من التاريخ التي ستثير قلق الجماهير الكتالونية هي أن فريق برشلونة انتصر فقط في واحدة من آخر 6 مباريات خاضها أوروبيا ضد الأندية الإسبانية.

ففي آخر 6 مواجهات أوروبية لبرشلونة أمام الأندية الإسبانية، انتصر الفريق فقط في واحدة بينما خسر في مباراتين وتعادل في 3 مباريات.

الجدير بالذكر أن مباريات الذهاب من ربع النهائي ستقام يومي 5 و 6 نيسان- ابريل المقبل على أن يكون تاريخ 12 و 13 من الشهر نفسه شاهدا على موقعة الإياب.