موريتانيا تشارك في أعمال لمجلس وزراء اللجنة المشتركة لمكافحة آثار الجفاف في الساحل

الحرية نت ـ شارك وزير التنمية الريفية الموريتاني الدي ولد الزين اليوم عن بعد، في أعمال الدورة 55 لمجلس وزراء اللجنة المشتركة لمكافحة آثار الجفاف في الساحل ” سيلس” .
وتبحث الدورة العديد من الموضوعات، بينها تنظيم مهام المنظمة على ضوء الدراسة الخاصة بالموضوعات التي أعدت بمقترح من دورة نواكشوط سنة ٢٠١٧، والمصادقة عليه، إلى جانب استعراض حصيلة المنظمة للعام 2019 وتقديم برنامجها للعام ٢٠٢٠ م على أن يعين خلال هذا اللقاء أمين تنفيذي للمنظمة ومساعد له، وتقديم مقترحات ستعرض على قمة رؤساء دول وحكومات المنظمة، المنتظر عقدها يوم الاثنين القادم.
يشار إلى أن موريتانيا عضو مؤسس لمنظمة سيلس سنة ١٩٧٣، واستفادت من العديد من البرامج والمشروعات التنموية التي رعتها اللجنة في إطار الجهود المبذولة من أجل التخفيف من الآثار السلبية لظاهرتي الجفاف والتصحر ومن أجل التكيف مع التغير المناخي.