مخاوف من موجة انتشار ثانية لفيروس ” كورونا ” في قارة آسيا

تحت عنوان ” آسيا تستعد للموجة الثانية من وباء كورونا “، نشرت الديلي تلغراف تقريرا ، تتحدث فيه عن إغلاق العديد من الدول لحدودها، وفرض الحجر الصحي على المسافرين.

وحسب الصحيفة فإن هونغ كونغ حذرت، من التزايد في أعداد حالات الإصابة، بين الوافدين إلى أراضيها والعائدين من دول أخرى، وهو الأمر الذي وجد صداه في مختلف دول آسيا، بعدما نجحت في مجابهة الموجة الأولى من تفشي الوباء.

وأوضحت الصحيفة أن دولا، مثل كوريا الجنوبية وتايوان، بعدما تمكنت من احتواء التفشي الداخلي للوباء بين مواطنيها، أصبحت الآن في حال تأهب لاحتواء حالات الإصابة القادمة من دول أخرى، خاصة دول أوروبا والولايات المتحدة مراكز تفشي الوباء الجديدة.

و فرضت ” هونغ كونغ ” على القادمين من الخارج ارتداء سوار إليكتروني، مرتبط بتطبيق على الهاتف النقال، يسمح للسلطات بتعقب مرتديه ومعرفة موقعه، وما إذا كان يحاول خرق منطقة العزل أو الحجر الصحي المفروض على جميع الوافدين.

المصدر : BBC