تعرض شاب لطعنات عدة بسكين في منطقة الفلوجة بمقاطعة عرفات

وصل إلى المركز الوطني لأمراض القلب (مستشفى القلب) شمال انواكشوط  الليلة البارحة شاب بعد أن تعرض لطعنات بالغة في مناطق متعددة من جسمه، الرقبة، الصدر، والذراع.

الشاب يدعى “محمد” ويبلغ من العمر حوالي 19 سنة ولا يزال الأطباء يواصلون علاجاتهم لأجل إنقاذه ووصفت حالته ب”الصعبة”.

وبحسب  موقع “الوسط” فإن الحادثة وقعت بحي الفلوجة بعرفات بولاية نواكشوط الجنوبية.

وتسعى السلطات الأمنية للقبض على المجرم، الذي تعقب الضحية في شارع مظلم قبل أن ينهال عليه بالطعن، ويسلبه ما بحوزته.

وكانت أحداث مماثلة قد تكررت في مناطق مختلفة من العاصمة، وغالبا ما يتم القبض على المجرمين، وتقديمهم للعدالة.