الوزير الأول يتعهد بتنشيط مؤسسة تعيش موتا سريريا منذ عدة سنوات

تعهد الوزير الأول بتنشيط مؤسسة وطنية تعيش موتا سريريا منذ عدة سنوات

وجاء في خطاب الوزير اليوم الخميس 5ـ 9 ـ 2019 أمام البرلمان تعهد الحكومة بتنشيط مؤسسة الأوقاف وتوسيع برامجها الاجتماعية وتأطير المبادرات العاملة في مجال العمل الخيري الإسلامي.

يذكر أن المؤسسة الوطنية للأوقاف شهدت بين سنوات 2010 و 2012 أزمة خانقة بفعل تراجع الدولة عن دعمها، و عدم تقديم الدعم السنوي المخصص لها، مما كان له الأثر البالغ في وصول المؤسسة إلى وضع كارثي، حيث أمضى العمال ما يقرب من العام بدون تقاضي أي رواتب، مما فتح باب التكهنات بحل المؤسسة ودمجها في الوزراة، قبل أن ينجح المدير السابق للمؤسسة في حل الأزمة بعد جهد جهيد، ولكن تداعيات تلك الأزمة ما زالت تلقي بظلالها على المؤسسة وعمالها إلى اليوم.