موقع : انتشار للحصبة (بوحيمرون) في ولاية لعصابة

أفاد مصدر صحفي في مدينة كيفة؛ عاصمة ولاية لعصابة بأن السكان في عدة أحياء بالمدينة أكدوا انتشار حالات عديدة مرض الحصبة المعروف شعبيا باسم “بوحيمرون”؛ خلفت وفيات في بعض تلك الأحياء؛ لكن مصدرا طبيا محليا كشف عن عدم تعاطي مصالح وزارة الصحة على المستوى المركزي بنواكشوط مع الفحوصات التي أرسلت لها بعد الكشف على بعض المصابين.

وطبقا لما أورده موقع “وكالة كيفة للأنباء”، فقد تحركت للبحث عن المصابين وتم الكشف عليهم لكن مصدرا يوصف بأنه مسؤول، أكد أن الوزارة لم تبعث حتى الآن بنتائج تلك الفحوصات من أجل تحديد طبيعة المرض الذي يشبه في جميع أعراضه مرض الحصبة.

ونبه المصدر إلى خطورة استقبال مرتادي مركز الاستطباب الجهوي في كيفة إلى جانب المصابين بتلك الحالات المرضية دون اتخاذ تدابير الوقاية الصحية اللازمة؛ مبرزا أن اتساع نطاق انتشار الحالات المسجلة حتى الآن قد يكون عائدا لهذا الواقع نظرا لسرعة عدوى مرض الحصبة.