اتهام خفر السواحل الموريتانية بتكسير أحد المحلات التجارية

أقدمت عناصر من خفر السواحل كانت تطارد مجموعة من البحارة في منطقة تبعد 50 كلم شمال العاصمة تسمى انخيله أقدمت على تكسير أبواب دكان دون مشورة ملاكه وتركه مفتوحا على مصراعيه دون مراعاة التداعيات، وتشتبه عناصر خفر السواحل على ما يبدو في احتوائه على تجهيزات تحظرها خفر السواحل على الصيادين التقليديين..

واستغرب ملاك الدكان إقدام السلطات الأمنية على هذا الإجراء التعسفي والظالم وغير المبرر دون مراعاة أملاك الناس ولا أخذ مشورتهم حيث كسروا الأبواب واستولوا على أشياء ومقتنيات أخرى حسب الموقع الذي نشر الخبر.

ورفض المشرف على الدكان الاقتراب منه محملا عناصر خفر السواحل كامل المسؤولية وقال إنهم تعاملوا بعنجهية واستخفاف معه.

 

المصدر  :الزهرة