قياديتان من تواصل تستقيلان، وتدعمان المرشح “الغزواني”

 

ضمن سلسلة الانسحابات التي تشهدها بعض أحزاب المعارضة الموريتانية، أعلنت قياديتان من حزب تواصل الإنسحاب من الحزب ودعم المرشح محمد ولد الشيخ محمد أحمد الغزواني، ويتعلق الأمر ب:

ـ د.لالة بنت سيدي الأمين ـ عضو مجلس الشورى، وعضو الأمانة الوطنية للاستيعاب والعلاقات العامة.

ـ د.عييه بنت عالي ولد الشيخ المهدي ـ عضو أمانة الشرق.

وحسب البيان الذي تضمن قرار الانسحاب، فإن جاء على خلفية تباين في الرؤى حول الساحة السياسية.

وليست هذه المرة الأولى الذي يشهد فيه حزب تواصل انسحابا في اتجاه المرشح الغزواني.