مركزي موريتانيا يوضح أن الأوراق النقدية الممزقة صالحة للاستخدام

البنك المركزي الموريتاني
البنك المركزي الموريتاني

الحرية نت: أوضح البنك المركزي الموريتاني شرعية تداول الأوراق النقدية الممزقة عكس ما راج به العمل في البلاد منذ دخول الأوراق الجديدة سوق المعاملات.

جاء ذلك في بيان للبنك هذا نصه:

إشعار للعموم

بعد انتهاء فترة استبدال الأوراق النقدية القديمة في إطار الإصلاح النقدي الذي دخل حيز التنفيذ فاتح يناير 2018، لا يسع البنك المركزي الموريتاني إلا أن يعرب عن ارتياحه لتكلل هذه المرحلة بالنجاح، وأن يتوجه بالشكر الجزيل لمستخدمي العملة الوطنية على روح المسؤولية التي تحلوا بها في الفترة الماضية، داعيا إياهم إلى اعتماد السلوك الأمثل المتبع في حفظ وتداول الأوراق النقدية.

ويغتنم البنك المركزي الموريتاني هذه السانحة ليرفع إلى علم الجمهور أن الأوراق النقدية الممزقة صالحة للتداول في عمليات البيع والشراء و/أو الدفع لدى المؤسسات المالية، بمجرد إلصاقها بشريط لاصق كما هو معهود.

أما الأوراق النقدية التالفة، أي الأوراق النقدية الموثوق من صحتها والموصومة بضرر ناجم عن تغير أو تشوه جعلها غير ملائمة للتداول بسبب المساس من هيئتها، فيمكن دفعها في تحويل مصرفي لدى البنوك التجارية ومصالح الخزينة العامة والمصالح المالية بالموريتانية للبريد (موريبوصت).

كما يمكن استبدال الأوراق النقدية التالفة و/أو دفعها في تحويل مصرفي لدى شبابيك البنك المركزي، باصطحاب وثيقة لتحديد الهوية تتضمن الرقم الوطني للتعريف (بطاقة تعريف وطنية، جواز سفر، رخصة إقامة، شهادة سكن…). ويتم تحديد طرق وآجال الاستجابة لطلبات الاستبدال، على أساس نوعية وكمية الأوراق التالفة المقدمة.

ويحذر البنك المركزي الموريتاني من أن الأوراق النقدية المشوهة رسما وكتابةً هي غير قابلة للاستبدال، وأنه ستتم متابعة الجهات التي تقوم عمدا بارتكاب أفعال تؤدي إلى تغيير/تشويه الأوراق النقدية، وذلك أمام السلطات القضائية المختصة.