ولد عبد العزيز: أحترم الدستور، ولم أحسم مرشحي بعد

الحرية نت: قال الرئيس محمد ولد عبد العزيز إنه سيقوم باحترام الدستور الذي يحظر عليه الترشح للرئاسة في الانتخابات القادمة لكنه لا يحظر عليه مواصلة ما وصفها بقيادة حزبه الحاكم وتنظيم وقيادة الأغلبية من أجل أن تظل السلطة عند الأغلبية على حد تعبيره.

وشدد ولد عبد العزيز في مقابلة مع صحيفة “Le Monde” الفرنسية أنه لم يقرر لحد الساعة المرشح الذي سيقوم بدعمه واصفا وزير الدفاع الفريق محمد الغزواني بأنه  أحد رفاقه المخلصين على حد وصفه.

ولد عبد العزيز وصف مهمة القوة الأممية في الساحل بغير الواضحة وهي تكلف المجتمع الدولي 880 مليون أورو سنويا بينما نحن في القوة المشتركة لتجمع الساحل والصحراء طلبنا أقل من 400 مليون أورو للمعدات وتجهيز القوة وسيحتاجون أقل من 115 مليون سنويا ومازلنا ننتظر الوعود على أحد وصفه.
وحول مقر القيادة المشتركة في الساحل التي يديرها الفريق حننا ولد سيدي قال ولد عبد العزيز إنه تم بناءه في السابق بطريقة لم تكن مناسبة وسنقوم يضيف ولد عبد العزيز بتسلمنا القيادة بإعادة الأمور إلى نصابها على حد تعبيره.