برشلونة “يذل” الملكي في ذكرى الاستقلال، ويحافظ على صدارة الدوري

الحرية نت: رياضة ـ سحق برشلونة غريمه التقليدي ريال مدريد، بنتيجة (5-1)، مساء اليوم الأحد، ضمن منافسات الجولة العاشرة من الليجا، على ملعب “كامب نو”.

وسجل لبرشلونة سواريز هاتريك في الدقائق 30 و75 و83، وسجل كوتينيو في الدقيقة 11، وفيدال في الدقيقة 87، بينما سجل مارسيلو هدف ريال مدريد الوحيد في الدقيقة 50.

وبهذا الانتصار، رفع البارسا رصيده للنقطة 21 في صدارة الترتيب، وتجمد رصيد الملكي عند 14 نقطة في المركز الـ9.

أول تهديد في المباراة كان من الضيوف، إذ أرسل الويلزي جاريث بيل كرة عرضية لكريم بنزيما سددها أعلى مرمى تير شتيجن في الدقيقة 8.

وجاء الرد من برشلونة في أول هجوم بهدف في الدقيقة 11، جاء بعد انطلاقة من جوردي ألبا على الجبهة اليسرى، ومرر عرضية سحرية لكوتينيو وضعها على يسار كورتوا.

وحاول جاريث بيل تسجيل هدف التعادل، في الدقيقة 13، ولكن تسديدته كانت ضعيفة، إذ أمسك بها تير شتيجن بسهولة.

وتألق تيبو كورتوا في التصدي لتسديدة قوية من البرازيلي آرثر ميلو، لاعب البارسا، الذي استغل تمريرة خاطئة من راموس في الدقيقة 19.

وعاد الملكي لمحاولاته، بتسديدة قوية أخرى عبر القائد سيرجيو راموس، تصدى لها تير شتيجن ببراعة في الدقيقة 26.

والتحم فاران مع لويس سواريز في منطقة جزاء ريال مدريد في الدقيقة 27، وطالب لاعبو البارسا بضربة جزاء، ولجأ الحكم لتقنية الفيديو التي أثبتت أحقية البلوجرانا بها، ونفذها لويس سواريز بنجاح على يمين كورتوا، مسجلا الهدف الثاني.

وبدأت الالتحامات القوية من لاعبي كلا الفريقين، فخلال دقيقتين تلقى إيفان راكيتيتش لاعب البارسا وناتشو لاعب الميرنجي البطاقات الصفراء.

وأهدر جيرارد بيكيه مدافع برشلونة فرصة الهدف الثالث برعونة كبيرة، إذ مرر له سواريز كرة عرضية خطرة، سددها ضعيفة في الدقيقة 43.

وبغرابة شديدة، أضاع سواريز فرصة تسجيل الهدف الثالث، من هجمة عكسية خطرة، إذ كان 4 من لاعبي البلوجرانا في مقابل لاعب وحيد من الملكي، وقرر الأوروجوياني التسديد بجانب مرمى كورتوا في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول.

وفي الشوط الثاني، أجرى لوبيتيجي أولى تغييراته، إذ دفع بلوكاس فاسكيز بدلا من رافائيل فاران.

وقلص البرازيلي مارسيلو، الفارق لريال مدريد، في الدقيقة 50، حيث استغل ارتداد الكرة من خط الدفاع ليسدد الكرة على يسار تير شتيجن.

وواصل الميرنجي محاولاته نحو تسجيل هدف التعادل، إذ سدد راموس أعلى مرمى البارسا، ومنع القائم مودريتش من التسجيل في الدقيقة 55.

ومنع القائم برشلونة من تسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 60، بعد تسديدة من سواريز، ومرت تسديدة ألبا يمين المرمى في الدقيقة 64.

وأهدر كريم بنزيما فرصة خطيرة في الدقيقة 67، بكرة رأسية علت مرمى البارسا بعد عرضية مميزة من فاسكيز.

ودفع فالفيردي بأول أوراقه، نيلسون سيميدو بدلا من رافينيا ألكانتارا، ثم ديمبلي بدلا من فيليب كوتينيو، وأخيرًا فيدال مكان آرثر.

واقتنص لويس سواريز الهدف الثالث للبارسا في الدقيقة 74، بكرة رأسية قوية، مستغلا عرضية من سيرجي روبيرتو.

وأشرك لوبيتيجي أسينسيو بدلا من بيل، ثم أخرج مارسيلو الذي عانى من آلام ودفع بماريانو دياز.

وسجل لويس سواريز الهدف الرابع للبلوجرانا في الدقيقة 83، بعد تمريرة من سيرجي روبيرتو، ليكون الهاتريك له في المباراة.

ونجح البديل أرتورو فيدال في تسجيل الهدف الخامس بكرة رأسية، بعد عرضية من ديمبلي في الدقيقة 87.

المصدر: كووورة