بولنوار : محمد ولد ابوه يدعم رسميا المرشح ولد أعريره في الشوط الثاني من الأنتخابات البلدية

أعلن السيد محمد ولد ابوه مرشح حزب التحالف الوطني الدمقراطي للبلديات في بولنوار دعمه اللا مشروط ومساندته وعمله على إنجاح المرشح حمدي ولد أعريرة مرشح حزب الوحدة والتنمية عمدة لبلدية بولنوار في الشوط الثاني الذي يتنافس فيه مع مرشح حزب الاتحاد من أجل الديمقراطية والتقدم (UDP)ميني ولد أحمد.
جرى الإعلان خلال مؤتمر صحفي نظم بالمناسبة حضره المنسق الجهوي لحملة حزب التحالف الوطني الديمقراطي هيبتنا ولد الشيخ ماء العينين الذي صرح بأن الحزب ترك الأختيار الكامل لمرشحه في دعم من يراه مناسبا في الشوط الثاني.
من جهته محمد ولد أبوه أكد أن دعمه للمرشح حمدي ولد أعريره ينبثق من قناعة راسخة بأهليته الكاملة للتسيير المعقلن للشأن البلدي ونهضة هذه البلدية الحدودية الهامة.
وأضاف ولد أبوه أنه سجند كافة مناصريه ويضع كافة وسائله بدأ من هذه اللحظة في خدمة هذا المرشح وإنجاحه في الشوط الثاني وسيواكب أيضا بدأ من هذه اللحظة كافة الجهود والمساعي الرامية لذلك وسيتواجد ميدانيا في بولنوار تماما سيكون يوم الاقتراع حاضرا لحسم الشوط الثاني لصالح المرشح حمدي ولد أعريره .
بدوره المرشح حمدي ولد أعريره المتأهل للشوط الثاني من الأنتخابات البلدية في بولنوار رحب ترحيبا حارا وأشاد بهذه الإضافة النوعية وهذا الدعم الكبير مذكرا بأنه كان هناك تنسيق مسبق وتطابق في وجهات النظر بين المرشحين خلال الحملة الأنتخابية .
وأكد ولد أعريره خلال المؤتمر الصحفي أنفتاحه على جميع الفاعلين في بولنوار وأن برنامج عمله حال وصوله عمدة للبلدية سيكون معبرا عن الجميع وعاكسا لتطلعاتهم .
وأوضح ولد أعريره أن حجم الدعم الذي يتقاطر عليه يوما بعد يوم من طرف مختلف الشخصيات البارزة والفاعلين والأطر وفعاليات المجتمع المدني والتجمعات الشبابية والروابط النسوية هي أكبر دليل على الرغبة الصادقة والمشروعة لساكنة بولنوار في الألتحاق بركب التغيير.