UPR وتواصل يتقدمان الأحزاب في الانتخابات

الحرية نت: قال مصدر مطلع  اليوم الاثنين  إن نسبة المشاركة في الانتخابات الموريتانية تجاوزت نسبة 68 بالمائة، وأن الحزب الحاكم يتقدم على باقي الأحزاب.

وتعد الانتخابات التشريعية والبلدية في موريتانيا، هي الأولى منذ اعتماد نظام المجالس الجهوية وتعديل الدستور الذي ألغى مجلس الشيوخ، كما أنها الأولى بعد عودة المعارضة الى المشاركة الانتخابية بعد سنوات من المقاطعة وعدم الاعتراف بنظام الرئيس محمد ولد عبد العزيز بسبب الانقلاب، الذي قام به عام 2008 وسيطرته منذ ذلك الوقت على مقاليد الحكم في البلاد.

ويشارك في الانتخابات 98 حزبا سياسيا، ثمانون منها يشكلون أحزاب الموالاة، وتتميز هذه الاستحقاقات بمشاركة 1590 لائحة انتخابية تتنافس على 219 مجلسا بلديا و161 لائحة تتنافس على 13 مجلسا اقليميا واكثر من خمسة آلاف مرشح يتنافسون على 157 مقعدا برلمانيا