سجينين “سلفيين” يعلنان البراءة ويطالبان بعفو من الرئيس

أحمد ولد لغويلي وباب الناجي ولد أحمد

الحرية نت: أكد كل من السجينين  أحمد ولد لغويلي وباب الناجي ولد أحمد برائتهم من كل ما نسب لهم من أفكار “خاطئة”، ومطالبتهم الرئيس محمد ولد عبد العزيز بالعفو عنهما.

جاء ذلك في بيان صادر عن السجينين حصلت الحرية نت على نسخة منه، وناشد من خلاله السجينين الرئيس ولد عبد العزيز لأجل أن يشملهما في فرص العفو التي تتاح بين الحين والآخر.

وهذا نص البيان:

بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على اشرف الأنبياء والمرسلين

أما بعد:

فإني أنا أحمد ولد لغويلي وباب الناجي ولد أحمد سجينان متهمان بالإرهاب نعلن برآتنا من كل ما قد سبق من الأفكار الخاطئة كالغلو والتطرف والتكفير.

ولا يسعنا في هاذا المقام الا ان نثمن ما قام به سيادة الرئيس محمد ولد عبد العزيز مع أبناء الوطن أمثال أحمد ولد عبد العزيز و محمدو ولد صلاحى …إلخ وأدخل عليهم وعلى ذويهم الفرحة والسرور.

ومن هنا نناشده بأن يشملنا بكرمه وعفوه ويدخل علينا وعلى ذوينا السرور ونطالب بحوار عاجل و (الرجوع الي الحق حق)

والسلام.