معدات عسكرية للحماية الفردية هدية للجيش الموريتاني

الحرية نت : استلم الجيش الموريتاني معدات عسكرية للحماية الفردية، مقدمة كهدية من المملكة الأسبانية، للجيش الموريتاني وذلك خلال حفل نظم في نواكشوط بهذه المناسبة، حضره القائد المساعد لأركان الجيوش الموريتانية، والسفير الأسباني في موريتانيا.

هذا الدعم يندرج في إرادة الحكومة الاسبانية لدعم موريتانيا ومجموعة دول الساحل في جهودها لمكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة، وفق تصريحات السفير الأسباني في موريتانيا خيسوس اكناسيو سانتوس أكوادو، الذي أضاف إن هذه الدعم يندرج في متانة العلاقة بين البلدين.

الفريق حننا ولد سيدي ولد حننا القائد المساعد لأركان الجيوش الموريتانية، ثمن هذا الاهتمام والتعاون، مردفا أن تقديم هذه المعدات للجيش الموريتاني يثبت دعم أسبانيا لموريتانيا، وحرصها على تعزيز التعاون العسكري الثنائي القائم بين البلدين، وكذلك التزامها بتعزيز الاستقرار والأمن في منطقة الساحل.