الحزب الحاكم يصدر بيانا حول التشبث بالقدس عاصمة للدولة الفلسطينية

الحرية.نت:أصدر حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم بموريتانيا بيانا وضح من خلاله تشبثه العميق والراسخ بالقدس عاصمة للدولة الففلسطينية، جاء ذلك في بيان للحزب اطلعت الحرية.نت على نسخة منه، وهذا نص البيان:

تلقينا ببالغ الأسف خبر عزم الرئيس الأمريكي ونيته نقل السفارة الأمريكية إلى مدينة القدس المحتلة، وهو أمر يستدعي منا في حزب الاتحاد من الجمهورية قيادة ومناضلين التنبيه إلى ما يلي:

– شجبنا وتنديدنا بهذا القرار باعتباره تحديا صارخا للشرعية الدولية التي تعتبر القدس مدينة محتلة ضمن الأراضي العربية المحتلة سنة 67، كما يشكل تحديا صارخا لكل مسلمي العالم ومسيحييه.

– تأكيدنا المطلق على أن القدس هي عاصمة الدولة الفلسطينية الأبدية ، وواجب تحريرها من الاحتلال مسؤولية المجتمع الدولي بكامله وكافة قوى السلام في العالم.

– أن قرارا كهذا لن يسهم إلا في توتير الوضع في الشرق الأوسط والعودة بالصراع إلى مربعه الأول.

نواكشوط: 06 دجمبر 2017.

حزب الاتحاد من أجل الجمهورية.

Go to W3Schools!