خطاب وزير الثقافة بتيشيت عن المقاومة بعيون المدونين

الحرية.نت- تقارير- هاجم العديد من المدونين المحسوبين على أحفاد رجال المقاومة في تكانت، وزير الثقافة متهمينه بتغييب الدور البارز لرجالات ومناطق معروفة بتكانت بدورها المحوري في طرد المستعمر ومنازلته في معارك يعتبر هؤلاء المدونين أن -خطاب الوزير اليوم بمناسبة اطلاق النسخة السابعة من مهرجان المدن القديمة- غيبها وجاءت تلك التنبيهات من بعض المدونين على الشكل التالي:

كتب المدون : محمد سيدأحمد 

وزير الثقافة يغيب مناطق المقاومة في تكانت بجبالها ودورها وسهولها وكهوفها الشاهدة على معارك طاحنة ضد الوجود الاستعماري في تكانت والتي تواصلت حتى القضاء على المنظر الأول للاجتياح السلمي لموريتانيا “إكزافييه كبولاني”.
الوزير ربما ضحية لمؤامرة تستهدف تحييد مناطق المقاومة حيث أنه قرأ نص كتبته أيادي لطالما غيبت وجود المقاومة في تكانت وفي عموم التراب الوطني.
لتذكير وزير الثقافة ومن كتب له نص كلمته اليوم بمناسبة النسخة السابعة لمهرجان المدن القديمة نورد له بعض من تلك المناطق التي غيبها أو غيبت عنه:
– أغلمبيت
– كصر البركه
– أشاريم
– تالمست
– الرشيد
– النيملان
– المينان
– المجرية

لمعلوماتكم يا معالي وزير الثقافة، قدم أبطال معركة تجكجة، -والتي التي قتل فيها كبولاني- من آدرار وكمنوا في الرشيد، بعد انتهاء المعركة قبض فرير جان على بعض اعيان قصر تجكجة ثم افرج عنهم بعد ثبوت براءتهم من الاشتراك في عملية قتل كبولاني. اما حصار القلعة في تجكجة فقد فرضه المقاومون المنتصرون في النيملان والمنتمين الى جل القبائل الموريتانية، للمزيد من المعلومات يمكنكم معالي الوزير مطالعة مذكرات فريرجان، وغيره من قادة قوات الاحتلال الفرنسي لوطننا.

كتب المدون/ هابو أحمد هابو

وزير الثقافة محمد لمين ولد الشيخ يتجاهل دور المقاومة والثقافة لأكبر مدن تگانت ويختصرها في مدينتي تجگجة وتشيت وذالك نتجة عدم أنتباهه للخطاب الذي قرأ اليوم في مهرجان المدن القديمة .
#لا_لطمص_تاريخ_وهوية_تگانت

كتب المدون: yacoub ahmed

خدعوك يا صاحب المعالي!
وقع وزير الثقافة الدكتور محمد الأمين الشيخ في هفوة كبيرة خلال كلمته في افتتاح مهرجان المدن القديمة حين سقطت سهوا او عمدا من كلمته جل المدن والمناطق التي اشتهرت بملاحمها ضد المستعمر ودفعت الغالى النفيس في سبيل حرية وكرامة أرض “المور”وكانت ملاذا للمجاهدين الذين حملوا أرواحهم على أكفهم وحجوها من كل مناطق موريتانيا الحالية والشواهد على ذلك أكثر من ان تحصى
فوتوا عليك سيدي وقائع :
النيملان ،وكصر البركه،وايرش،والرشيد وتالمست واشاريم والمجرية….. وبالتأكيد فات عليك ابطال كل هذه المعارك الذين ماتوا لنعيش قل للذين كتبوا لك ان تكانت هي الكل وان تجكجة عاصمتنا السياسية الحديثة جزء فقط منها وقد اخضعت بسرعة للاسف واتخاذها المستعمر قاعدة له ومحاولة تقديمها على حساب مناطق الولاية الأخرى إقصاء متعمد وظلم للذين أرادوا الحرية وسعوا لها سعيها
سيدي الوزير ان سرقة الجهاد والتاريخ جرم أفظع من سرقة المال العام وأنت العليم بموقف نظامنا وحكومتنا من هذه الجرائم وعليه ادعوك لزيارة اطلال وسوح كل تلك المعارك والتحدث مع أحفاد المجاهدين
والاستماع لاغاني المقاومة (دننو غادي.. ..)حينها ستكتب لنفسفك عن أمة قال أميرها
كبولان يكوان/مارت عنو ماه واع
داير مني راع وان /مان كاع النفس راع
وحتما ستعيد الحقوق لاصحابها.

Go to W3Schools!