كيهيدي: التحضير لاستقبال الحدث يوحد الفرقاء

 

تشهد مدينة كيهيدي عاصمة ولاية كوركول هذه الايام حراكا كثيفا بمناسبة عيد الاستقلال السابع والخمسين المقام فيها وقد كانت المؤسسات المكلفة بالبني التحتية من أجل تجميل المدينة وجعلها على المستوى اللائق لاستقبال هذا الحدث الجلل في سباق محموم مع الزمن لإنهاء الأعمال في الوقت المحدد وقد قامت بذلك شركة ATTM على أحسن وجه بقيادة المهندس اعل ولبد الفيرك كما تشهد أيضا حراكا نشطا من لدن سكان الولاية من مجموعات وسياسيين وأطر فاعلين من أجل إبداء فرحتهم بهذا الحدث والمشاركة فيه .

ومن مظاهر الفرح أن بعض المجموعات التي كانت بينها خلافات منذ عقود من الزمن قررت أن تلغي تلك الخلافات إلى الأبد وتستقبل هذا الحدث على قلب رجل واحد ومن بين تلك المجموعات على الخصوص مجموعة أولاد طلحة التي كانت تعاني من خلافات منذ عقود من الزمن نبذت تلك الخلافات وقررت أن تستقبل هذا الحدث بالثوب الذي يليق به وأما السياسيون والأطر الفاعلون فكل يدلي بدلوه في الوقت المناسب في المكان المناسب فمجموعة صوننكى قدمت مجموعة من المنازل كمساعدة في إيواء بعض الضيوف كما قدم العقيد المتقاعد السيد / الحسن صوكو منزلا جاهزا وقد قدم يحي ولد امخيطير 4 شقق كما قدم النائب حبيب ولد اجاه منزلا وكذلك عالي ولد هيبه وزوجته صباح منت التيس كل قدم منزلا كما قدم أحمد ولد اجاه منزلا أما مدير الضرائب السيد اعل ولد سيد احمد ولد التيس فقدم منزلا مجهزا  بكل وسائل الراحة وتحمل تكاليف المقيمين فيه كما كان منذ بدايات التحضير لهذا الحدث على اطلاع على سير العمل والتدخل عند الطلب وذلك بالزيارات المتكررة  رغم مشاغله  لكنها لم تمنعه من الاطلاع على سير العمل دائما في مدينة كيهيدي والتدخل عند الحاجة إن اقتضى الأمر ذلك وإن منعته مشاغله الجمة يحضر عنه أخوه السيد احمد ولد سيد احمد ولد التيس إطار في شركة صوملك حرصا منهم على تثبيت دور هذه الأسرة الريادي في هذه الولاية.

وعن المدير العام للميزانية السيد انينك جبريل فقد كان له حضوره المتميز في جميع النشاطات التي تقام في الولاية وكان من الأطر المعول عليها في جميع الأمور وقد كان دائما أهلا لذلك وقد حضر هو وأخوه وقام باستضافة بعض الوفود القادمة على الولاية  وعلى أحسن وجه المثل الحساني يقول ( اللي ما شاف اسم لا تنعتول ).

 

م.أمانة الله بن بل

Go to W3Schools!