ولد عبد العزيز يزور قصر المؤتمرات الجديد ويضع حجر الأساس لمحطة كهربائية

رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز / خلال زيارته صباح اليوم للمركز الصحي في الترحيل
رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز / أرشيف

الحرية نت: قام الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز بزيارة صباح اليوم الجمعة بزيارة للمركز الدولي للمؤتمرات الجديد في نواكشوط والواقع على طريق مطار أم التونسي شمال نواكشوط الغربية.

وتابع الرئيس تقدم الأشغال في المنشأة الجديدة والتي تتوفر وفق المصادر الرسمية على مواصفات دولية غير مسبوقة، تحتلام معايير الجودة ودفاتر الإلتزامات.
ويضم القصر الجديد قاعة اجتماعات كبيرة تتسع لـ60 وفدا يضم كل وفد 6 أشخاص، إضافة إلى استراحات رئاسية.
كما يضم القصر كذلك قاعة مؤتمرات كبيرة تتسع لـ4500 شخص بالإضافة لـ300 مكتب.
من جهة أخرى أعطى ولد عبد العزيز الضوء الأخضر لبدإ أشغال مشروع إنشاء خطوط 225/90 كيلوفولت بين نواكشوط ونواذيبو، وذلك ضمن الاحتفالات المخلدة للذكرى ال57 للاستقلال الوطني.

واطلع رئيس الجمهورية على البيانات التوضيحية لهذا المشروع الهام كما استمع الى شروح من المدير العام للشركة الموريتانية للكهرباء الجهة المشرفة وعدد من معاونيه حول مكونات هذا المشروع ودوره الإيجابي في احداث نقلة نوعية في انتاج ونقل الكهرباء في موريتانيا.

كما ازاح رئيس الجمهورية الستار عن اللوحة التذكارية المخلدة لهذا المشروع الهام.

وتبلغ الكلفة الاجمالية لهذا المشروع الذي ستكتمل الاشغال فيه في غضون 24 شهرا، 110 مليون دولار امريكي مقدمة من بنك الهند للتصدير والاستيراد.

ويتميز الخط الكهربائي 225 كيلوفلت الرابط بين نواكشوط وبولنوار بخصائص فنية حيث يمتد على 390 كلم ويبلغ عدد ابراجه 1224 برجا بين كل واحد منهم مسافة قياسية تقدر ب 400 بينما يقدر ارتفاع البرج الواحد ب 48،3 متر.

اما الخط الكهربائي 90 كيلوفلت الرابط بين بولنوار ونواذيبو فيبلغ طوله 66 كلمترا ويبلغ عدد الابراج الممتدة على طول الخط 219 برجا بمسافة قياسية تبلغ 300 بين كل واحد منهم.

تجدر الإشارة إلى أن مجمل هذه الأنشطة والزيارات تدخل في إطار الاحتفال بعيد الاستقلال الوطني.

الحرية + واما

Go to W3Schools!