الناشط السياسي أحمدو ولد عبد المالك ينفي تعرضه للاستجواب

نفى الناشط السياسي المقيم في فرنسا ما تناقلته وسائل إعلام وطنية نقلا عن مصدر حقوقي في فرنسا بشأن تعرض الناشط السياسي في الحزب الحاكم في موريتانيا للاستجواب من قبل الشرطة الفرنسية على إثر مشاركته في برنامج حواري على قناة فرانس 24 حول كاتب المقال المسيء.

ولم تستبعد مصادر أخرى للحرية.نت تعرض الناشط السياسي المقيم بفرنسا أحمدو ولد عبد المالك لاستفسار من الشرطة، بعد مشاركة قوية في برنامج على قناة فرنسية واسعة الانتشار.

وأوضح المدون Hamza Filaly  على صفحته على الفيسبوك أنه اتصل بالناشط السياسي أحمدو ولد عبد المالك ونفى له بشدة خبر الاستجواب وأضاف أنه لحد الساعة لم تصله أي دعوة من طرف الشرطة الفرنسية.

هذا وكانت عدة مواقع تواصل اججتماعي ومصادر إعلامية وطنية تناقلت الخبر قبل أن يتضح عدم دقته.

Go to W3Schools!