أوامر بغلق ملف “سونمكس” عقب استجواب مديرين سابقين

الحرية نت: أفادت مصادر إعلامية مطلعة أن أوامر عليا صدرت لأجل التوقف كليا عن ملف شركة الإيراد والتصدير “سونمكس” وإغلاقه بعد أن استجوبت شرطة الجرائم الاقتصادية والمالية أمس مديرين للشركة هما دب ولد زين ومحمد الأمين ولد خطري.

ووفقا لموقع “الأخبار اينفو” فإن أوامر صدرت بعد أن تبين خلو ملف المدير ولد خطري من تهم تأجير سيارات وترميم بناء مخازن للشركة بدل تأجير أخرى.

وتشير المصادر  إلى عجز في الشركة فترة إدارة ولد زين وصل نحو ثلاث مليارات.

وتم طي الملف نهائيا وفق المصدر وكانت الشرطة استدعت المديرين للتحقيق معهما حول فترات إدارة  كل منهما للشركة.