الأمن المغربي منع التظاهر في الذكرى الأولى لحراك الحسيمة

من احتجاجات الحسيمة

دعت السلطات المغربية، في الذكرى الأولى لما يسمى بحراك الريف المغربي في منطقة الحسيمة، إلى عدم الانجرار وراء دعوات مجهولة للتظاهر.

وقررت السلطات منع كافة المظاهرات في الأماكن العمومية الجمعة والسبت بإقليم الحسيمة.

كما سجلت الحكومة المغربية، وعبر محافظة إقليم الحسيمة، وجود نداءات مجهولة عبر مواقع التواصل الاجتماعي تدعو للخروج إلى الشارع، دون أن تراعي هذه النداءات المجهولة حالة الارتياح لدى الرأي العام بشأن تقدم برامج التنمية المفتوحة، وفق الحكومة.

وتأتي دعوات السلطات المغربية للشارع في إقليم الحسيمة للهدوء بعد قرار الملك محمد السادس إنهاء مهام أربعة وزراء في حكومة سعد الدين العثماني بتهمة التقصير في التكفل بسكان الحسيمة.

وكان المتظاهرون من سكان الإقليم قد خرجوا إلى الشارع في تشرين الأول/أكتوبر من العام الماضي، احتجاجاً على ظروفهم الاجتماعية السيئة، في أعقاب مصرع تاجر السمك محسن فكري، الذي قتل طحناً داخل شاحنة نفايات.

Go to W3Schools!