لا توقعوا تسريحكم على بياض..

الكاتب: بادو أمصبوع

لكل شخص حرية التعبير عن مواقفه وآرائه، تلك مسلمة مفروغ منها من حيث المبدأ، لكن هنالك قوانين تضبط تلك الحرية، منها ما يتعلق بالإعلام ومنها ما يختص بالتدوين، وحتى لا نوقع تسريحنا على بياض لصالح أي كان علينا أن نفهم ونحفظ عن ظهر قلب تلك القوانين.

فالموظف الحكومي لا يحق له الكتابة عن شؤون الدولة ونقد سياستها لأنه جزء منها ومؤتمن على أسرارها، وملزم بالحفاظ على المسافة بينه وبين مرؤوسيه مهما كانت الخلافات الشخصية طاغية على العلاقة بينها.
لقد أخطأ  ولد الحيمر – رغم تعاطفي معه- ووقع وثيقة تسريحه على بياض ومنح خصمه الوزير الأول  فرصة تاريخية لفرض هيبة الدولة، لم يتوانى في استغلالها..
لقد منحت مديرك يا “ولد الحيمر” فرصة للتقرب من الوزير الأول بل فرضت عليه التقرب منه، فألزمته استدعاءك واستفسارك ليثبت أن رأيك لا يمثل إدارته وأنت الموظف فيها..
تبا… ما أقسى أن ترغم نفسك على السير على الأشواك لتمنح خصمك فرصة الصعود إلى العلياء …
لقد أخطأ ولد الحيمر حين تجاهلني وغيري كثير، فما ضره لو باعني تلك الفرصة وكنت بالتأكيد سأشتريها بقليل ما تملك يميني فيربح هو ماديا ومعنويا، كنت لأستغلها بأسلوب قد يكون أذكى كثيرا وأكثر ضررا على الوزير الأول فليس هناك ما يمنعني لا قانونا ولا عرفا، وكان هو لينجوا من التسريح المستحق، وكان الرأي العام سيجد حقيقة الحادثة بأسلوب قد يكون أمتع من أسلوبك… آه لقد أخطأت يا ولد الحيمر وكم يؤسفني أن تدفع ثمن الخطأ مرتين…
أردت من خلال هذه القصاصة أن أوجه نصيحة للمسؤولين الحكوميين: لا توقعوا تسريحاتكم على بياض..واستعينوا على أموركم بالكتمان وذوي الاختصاص..
بادو ولد محمد فال امصبوع
Go to W3Schools!