فوز المرشحة الفرنسية أودري أزولاي بمنصب المدير العام لليونيسكو

أودري أزولاي / المدير العام الجديد لليونيسكو
أودري أزولاي / المدير العام الجديد لليونيسكو

الحرية نت: تمكنت المرشحة الفرنسية أودري أزولاي من الفوز بمنصب المدير العام لليونيسكو على حساب منافسها القطري عبد العزيز الكواري.

وانحصرت المنافسة في الدورة الأخيرة من انتخابات مدير عام منظمة اليونسكو مساء اليوم الجمعة في باريس بين الفرنسية أودري أزولاي والقطري عبد العزيز الكواري  في استحقاق غلب عليه الطابع السياسي غداة انسحاب الولايات المتحدة وإسرائيل من المنظمة.

وخلال جولة أخيرة من التصويت جرت بعد ظهر اليوم  حصلت المرشحة الفرنسية على 31 صوتا مقابل 25 صوتا للمرشحة المصرية مشيرة خطاب واقترع مندوبان ببطاقة بيضاء.

وسارعت الحكومة المصرية إلى الدعوة للتصويت لصالح مرشحة فرنسا أمام المرشح القطري علما أن مصر من الدول الأربع التي قطعت علاقاتها مع قطر منذ يونيو الماضي.

وقال عضو في حملة المرشحة المصرية مشيرة خطاب التي استبعدت من المنافسة الجمعة أمام المرشحة الفرنسية أن وزير الخارجية المصري سامح شكري الموجود في باريس “يدعو كل أصدقائه للتصويت لفرنسا” خلال الدورة الأخيرة التي تجري مساء الجمعة مع القطري حمد بن عبد العزيز الكواري.

وكانت كل من المرشحتين الفرنسية والمصرية حصلت مساء الخميس على 18 صوتا مقابل 22 صوتا للمرشح القطري الذي تصدر الانتخابات منذ بدايتها الاثنين رغم الخلافات بين الدوحة وعدد من الدول العربية.

           اودري ازولاى المدير الجديد لليونيسكو في سطور…

ولدت أودرى أزولاي  في 4 أغسطس 1972 في العاصمة الفرنسية باريس، لعائلة يهودية مغربية هاجرت من منطقة الصويرة.

هي ابنة الصحفي والمصرفي والسياسي أندريه أزولاي مستشار ملك المغرب الحسن الثاني عام 1991، ثم مستشارا للملك محمد السادس.

لديها ابن وابنة من زوجها فرانسوا كزافييه لاباراك، وهو موظف حكومي كبير ويعمل كمستشار بالحكومة، ومدرس سابق.

وعملت أزولاي كمستشار للرئيس السابق فرانسوا هولاند، وكانت المسؤول عن الثقافة والاتصالات من 2014 إلى 2016، ثم وزيرة للثقافة في حكومة مانويل فالس.

أودرى أزولاى حاصلة على درجة الماجستير في علوم الإدارة من جامعة باريس دوفين (1994) ودرجة الماجستير في إدارة الأعمال من جامعة لانكستر (المملكة المتحدة ).

في عام 2000 تم تعيين أودري أزولاي حاكما مدنيا، تم تعيينها فى أمانة الحكومة الفرنسية من أبريل 2000 إلى يوليو 2003.

كما شغلت منصب رئيس مكتب القطاع السمعي والبصري العام في فرنسا، والمسؤول عن استراتيجية وتمويل المنظمات في قطاع الإعلام.

      مدراء اليونيسكو….

و منذ تأسيسها عام 1945 تولى منصب المدير العام المدراء التالية أسماؤهم:

ـ جوليان هكسلي:

تولى منصب أول مدير عام لليونسكو ” جوليان هكسلي” منذ عام 1946 وحتى عام 1948 ، ولد هكسلي في المملكة المتحدة  عام 1887، ومع أنه كان أخصائياً في علم الحيوان، فإنه كان أيضاً فيلسوفاً ومربيا وكاتباً، وأدى دوراً عظيماً في تأسيس اليونسكو.

وقد أثارت الوثيقة التي أصدرها عندئذ بعنوان “اليونسكو، أهدافها وفلسفتها”، مجادلات ثرية وحامية، وفي فترة لاحقة أصبح نائباً لرئيس اللجنة الدولية المعنية بتاريخ التطور العلمي والثقافي للبشرية وذلك طوال ما يقرب من عشرين عاماً 1950-1969، وكان نشطاً في إنشاء منظمات هامة غير حكومية، وتوفي عام 1975.

ـ خايمي توريس بوديت:

ومنذ عام 1948 حتى عام 1952 شغل منصب المدير “خايمي توريس بوديت” من المكسيك، والذي ولد في  بوديت في مكسيكو  عام 1903، وتولى رئاسة إدارة المكتبات في وزارة التعليم العام 1922-1924، ثم عمل أستاذاً في الأدب الفرنسي والتحق بالسلك الدبلوماسي في عام 1929 حيث شغل وظائف متنوعة في أوروبا.

وعمل كمساعد لوزير الخارجية من عام 1940 إلى 1943 ومن ثم كوزير للتعليم العام 1943-1946 وبدأ بهذه الصفة حملة لمكافحة الأمية على نطاق واسع بشكل لم يسبق له مثيل، وأصبح وزيراً للخارجية في عام 1946 وكان على رأس الوفد المكسيكي إلى المؤتمر التأسيسي لليونسكو، وانتخب مديراً عاماً لليونسكو في عام 1948 واستقال بعد ولاية دامت أربعة أعوام ، وتوفي في عام 1974.

ـ جون و.تيلور:

ومنذ عام 1952 وحتى عام 1953 شغل جون وتيلور منصب المدير العام لليونيسكو لمدة عام واحد بالإنابة على إثر استقالة خايمي تورّيس بوديه في عام 1952، وكان جون و. تيلور المولود عام 1906 حاصلا على الدكتوراه في الفلسفة، وقد درّس في أبرز الجامعات في أوروبا والولايات المتحدة.

وعندما كان رئيسا لجامعة لويسفيل فيما بين عام 1947 و1949 ساعد على إنهاء الفصل العنصري وكان رائدا في المبادرة بإنشاء برامج التعليم المجتمعي، وأصبح جون تيلور نائبا للمدير العام لليونسكو في عام 1950، وقد توفي في عام 2001.

ـ لوثر إيفانز:

ومنذ عام 1953 وحتى عام 1958 تولى منصب المدير العام “لوثر إيفانز” من الولايات المتحدة الأمريكية، الذي ولد في تكساس  عام 1902، وكان أخصائياً في العلوم السياسية والعلاقات الدولية وعمل على تنظيم وإدارة الاستقصاء الخاص بالسجلات التاريخية في إدارة مشروعات العمل (Work Project Administration) ثم شق طريقه المهني بالترقي في الدرجات الوظيفية في مكتبة الكونغرس المشهورة.

وكان مستشاراً في الوفد الأمريكي في مؤتمر لندن التحضيري ثم أصبح عضواً في اللجنة الوطنية للولايات المتحدة الأمريكية لدى اليونسكو ورئيساً لهذه اللجنة فيما بعد 1946-1952، كما أنه كان عضواً في الوفد الأمريكي إلى المؤتمر العام من الدورة الثانية للمؤتمر إلى دورته السابعة. والتحق بالمجلس التنفيذي اعتباراً من عام 1949 إلى أن انتخب مديراً عاماً للمنظمة في عام 1953، وتوفي في عام 1981.

ـ فيتوريو فيرونيزي:

ومنذ عام 1958 حتى عام 1961 شغل منصب المدير “فيتوريو فيرونيزي” من إيطاليا، والذي ولد في سانس إيطاليا  عام 1910 وبعد أن حصل على شهادة دكتوراه في القانون عمل محامياً وكان مناهضاً للفاشية، وبالتالي فقد اهتم في مرحلة مبكرة بالمشكلات الاجتماعية والتربوية.

وبالتعاون الدولي وبعد سقوط الفاشية استدعي لتقلد مناصب عالية في القطاع المصرفي وأصبح أميناً عاماً للمعهد الكاثوليكي للنشاط الاجتماعي والعمل الكاثوليكي الإيطالي ومن ثم رئيساً له 1944-1952،  وكان عضواً في المجلس التنفيذي لليونسكو من عام 1952 إلى 1956 وأصبح رئيساً للمجلس في عام 1956، ثم تولى منصب المدير العام في عام 1958، واستقال بعد توليه هذا المنصب بثلاثة أعوام لأسباب صحية، وتوفي في عام 1986.

ـ رينيه ماهيو:

ومنذ عام 1961 حتى 1974 شغل منصب المدير العام لليونيسكو “رينيه ماهيو” من فرنسا، الذي ولد عام 1905 في سان – غودن “فرنسا”، وعمل أستاذاً في الفلسفة وملحقاً ثقافياً في لندن في الفترة ما بين 1936 و 1939 وقام بالتدريس لمدة سنتين في المغرب 1940-1942.

وشغل ماهيو وظيفة مدير في الوكالة الفرنسية الافريقية في الجزائر قبل أن يلتحق بمكتب المندوب السامي في الرباط، وفي عام 1946، التحق بالعمل في اليونسكو كمسؤول عن قسم التداول الحر للمعلومات، وعُيِّن في عام 1949، مديراً لمكتب خ. توريس بوديت، ثم أصبح مساعداً للمدير العام في عام 1954 ومن ثم ممثلاً لليونسكو لدى الأمم المتحدة في نيويورك من عام 1955 إلى 1958.

وفي عام 1959 تمت ترقيته إلى منصب نائب المدير العام وأصبح مديراً عاماً بالنيابة في عام 1961 وبعدها بعام تولى منصب المدير العام، وأنهى ولايتين متعاقبتين، وتوفي في عام 1975.

ـ أحمد مختار إمبو:

وشغل المنصب منذ 1974 وحتى عام 1987 “أحمد مختار إمبو” من السنغال، الذي ولد عام 1921،  وبعد أن أنهى دراسته العليا في باريس، عمل في تدريس التاريخ والجغرافيا في السنغال، ثم تسلم إدارة التعليم الأساسي في الفترة من عام 1952 إلى عام 1957.

وبعد أن شغل منصب وزير التربية والثقافة خلال فترة الحكم الذاتي الداخلي 1957-1958،  استقال لينخرط في النضال من أجل استقلال بلده، وبعد أن تم الحصول على الاستقلال، أصبح وزيراً للتربية 1966-1968، ثم وزيراً للثقافة والشباب 1968-1970، ونائباً في الجمعية الوطنية، ثم انتُخب عضواً في المجلس التنفيذي لليونسكو في عام 1966، وعُيّن مساعداً للمدير العام للتربية في عام 1970، ثم شغل منصب المدير العام لليونسكو في عام 1974، وأعيد انتخابه لولاية ثانية في عام 1989.

ـ فيديريكو مايور:

وشغل المنصب منذ عام 1987 حتى عام 1999 “فيديريكو مايور” من إسبانيا، الذي ولد   في برشلونة  عام 1934، وحصل على شهادة دكتوراه في الصيدلة، وكان مديراً لمركز سيفيرو أوتشوا لبيولوجيا الجزيئات مدريد، 1973-1978، ومساعداً لوكيل وزارة التربية والعلوم 1974-1976.

 

وأصبح نائباً وترأس لجنة التربية والعلوم في البرلمان الإسباني 1977-1978، ثم أصبح مستشاراً لرئيس الحكومة الإسبانية في هذين المجالين، وفي عامي 1981 و1982، شغل منصب وزير التربية والعلوم، ثم أصبح في عام 1987 نائباً في البرلمان الأوروبي، وشغل وظيفة نائب مدير عام اليونسكو من عام 1978 إلى عام 1981، ثم أصبح، في عامي 1983 و1984، مستشارا خاصا للمدير العام، قبل أن يخلفه في عام 1987.

ـ كويشيرو ماتسورا:

وشغل منصب مدير عام اليونيسكو منذ عام 1999 لعام 2009  “كويشيرو ماتسورا” من اليابان، الذي ولد عام 1937 في طوكيو، ودرس في كلية الحقوق بجامعة طوكيو وفي كلية هافرفورد للاقتصاد بنسلفانيا، الولايات المتحدة، ثم انخرط في السلك الدبلوماسي منذ عام 1959.

وأهم الوظائف التي شغلها ماتسورا في وزارة الخارجية لبلده هي: المدير العام للتعاون الاقتصادي 1988، والمدير العام لشؤون أمريكا الشمالية 1990، ووكيل وزير 1992-1994، كما شغل لمدة عام واحد حتى نوفمبر1999 وظيفة رئيس لجنة اليونسكو للتراث العالمي.

 

و كان سفيرا لليابان لدى فرنسا منذ العام 1994 حتى انتخابه مديرا عاما لليونسكو 1999، وأعاد مؤتمر عام اليونسكو في دورته 33، في أكتوبر 2005، انتخابه لمدة أربع سنوات على رأس المنظمة.

ـ إيرينا بوكوفا :

إيرينا هي سياسية بلغارية، من مواليد 12 يوليو 1952، كانت من الطلبة المحظوظين أثناء الحقبة الاشتراكية حيث كان والدها رئيس تحرير صحيفة الحزب الشيوعي، وبعد إنهائها الدراسة الثانوية التحقت بمعهد موسكو للعلاقات الدولية، ثم حصلت على منحة للدراسة في جامعة ميريلاند في الولايات المتحدة، كما التحقت بكلية جون في كينيدي في جامعة هارفارد.

وكانت عضوا في  البرلمان لفترتين، ووزيرة الشؤون الخارجية، السفيرة  لجمهورية بلغاريا لدى فرنسا و المغرب.

وانتخبت إيرينا لمنصب الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة “اليونيسكو” عام 2009، وكانت أول امرأة تشغل ذلك المنصب، وكانت أول شخص من المنظومة الاشتراكية السابقة، وظلّت إيرينا في ذلك المنصب حتى عام 2016.

Go to W3Schools!