الرئيس الموريتاني يستقبل مبعوثا من نظيره السنغالي

الحرية نت: شهد القصر الرئاسي بنواكشوط اليوم الجمعة لقاء بين رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز ووزير الشؤون الخارجية والسينغاليين في الخارج سيديكي كابا بوصفه مبعوثا خاصا من الرئيس السنغالي ماكي صال.

ونقلت الوكالة الرسمية عن الوزير السنغالي قوله  “أود في البداية أن أتوجه بالشكر الجزيل إلى فخامة الرئيس محمد ولد عبد العزيز الذي استقبلني بشكل اخوي و بحفاوة.

كنت حاملا رسالة من رئيس الجمهورية السيد ماكي صال الى اخيه وصديقه وتتعلق هذه الرسالة بتطوير العلاقات بين السينغال وموريتانيا، البلدين الشقيقين بحكم الجغرافيا والتاريخ والدين والثقافة.

ويسعى قائدا البلدين دائما لخلق تعاون قوي لصالح الشعبين في ظل ارادة صلبة لترقية فضاء مشترك للازدهار والنماء”.

وفي رده على سؤال للتلفزيون السينغالي حول ما اذا كان الحديث تطرق لقضايا الامن ومكافحة الارهاب في المنطقة قال الوزير السينغالي ان الرئيس السينغالي طلب منه تجديد دعوته لاخيه وصديقه فخامة الرئيس محمد ولد عبد العزيز للمشاركة في منتدى السلم والامن المقرر في داكار الشهر المقبل وكذلك المشاركة في نفس الوقت في مراسم حفل تدشين مطار انجاس الجديد في داكار في 07/12/2017.

واضاف الوزير السينغالي انه طلب خلال اللقاء دعم موريتانيا لترشيح بلاده لعضوية مجلس حقوق الإنسان للامم المتحدة.
وقال “ان رئيس الجمهورية أكد على جميع المستويات على ضرورة العمل معا من اجل تحسين العلاقات الثنائية بين البلدين وتنميتها بصورة تمكن من بناء عمل مشترك يحفظ لاجيالنا القادمة قيم التصالح والسلم والوئام”.

Go to W3Schools!