السنغال: السلطات تمنع أنشطة للمعارضة الموريتانية

الحرية نت: أوقفت السلطات السنغالية بالعاصمة داكار أنشطة كانت المعارضة الموريتانية تنوي تنظيمها هناك.

ووفقا لمصادر إعلامية فإن السنغال رضخت لطلب ملح من موريتانيا لمنع تراخيص لأنشطة من بينها مؤتمر صحفي كان مقررا اليوم السبت يشارك فيه الناشط الحقوقي بيرام ولد أعبيدي إل جانب محامي فرنسي يدعى وليام بوردون يعمل لصالح رجل الأعمال الموريتاني المقيم في المغرب محمد ولد بعماتو والذي تتهمه موريتانيا بتقديم رشاوى بغية التشويوش على الأمن الداخلي للبلد، هذا إضافة لمنظمة غير حكومية سنغالية.

وكان من المقرر أن يتضمن المؤتمر حديثا عن واقع الأرقاء السابقين في موريتانيا وقضايا أخرى متعلقة بالموضوع وفق المصادر.
وأوضح مصدر رسمي موريتاني أن السلطات السنغالية أبلغت المنظمين بمنع الترخيص لهذه التظاهرة، لأنها تسيء للعلاقات الثنائية بين دولة السنغال وشقيقتها الدولة الموريتانية.
وكانت عدة منظمات حقوقية وسياسية معارضة للحكومة الموريتانية، قد نقلت بعض أنشطتها إلى داكار لتنتقد أوضاع موريتانيا، خاصة موضوع « الأرقاء السابقين» و‘‘الأفارقة الموريتانيين‘‘.

الحرية نت + أنباء انفو

Go to W3Schools!