ولد إزيد بيه: الأمن في منطقة الساحل مرهون بعودة السلام إلى ليبيا

الحرية نت: أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الموريتاني إسلكو ولد أحمد إزيد بيه أن موريتانيا تعمل على تعزيز الأمن والاستقرار في الساحل عن طريق مبادرات هامة كمسار انواكشوط ومجموعة الساحل الخمس .

 وأضاف ولد إزيد بيه في كلمة له أمس الأول في برازافيل في الاجتماع الرابع للجنة عالية المستوى للإتحاد الإفريقي حول ليبيا أن ” موريتانيا تعي تماما أن الأمن في منطقة الساحل والصحراء وفي إفريقيا وحول البحر الأبيض المتوسط مرهون بعودة السلام والوئام إلى ليبيا”.

وأشار إلى “أن موريتانيا تعتقد أن حظوظ نجاح أي حل سلمي للأزمة في ليبيا يتطلب أخذ موقف الاتحاد الأفريقي واقتراحاته في الحسبان“.
وكانت أعمال الاجتماع الرابع للجنة عالية المستوى للإتحاد الإفريقي حول ليبيا قد انطلقت يوم السبت بحضور ممثلي الدول الأعضاء في اللجنة المكلفة بالبحث عن أفضل السبل لدعم الاستقرار في ليبيا وتثبيت المصالحة الوطنية.

Go to W3Schools!