انفلات أمني كبير في مقاطعة كرو

 

صورة أرشيفية من مدينة كرو

تشهد حاضرة مقاطعة كرو انفلاتا أمنيا مشهودا، بعد أن تكررت حالات الاعتداء والسرقة الليلية، في عدد من منازل المدينة، التي تعد إحدى أهم مدن ولاية لعصابة.

آخر حوادث السرقة طالت منزلين ليلة البارحة حيث أقدم اللصوص على ما يشبه عملية سطو، غنموا خلالها ميلغ مليون أوقية وعدة “دراريع” وهواتف ثمينة، وعلى نفس المنوال تعرض منزل آخر لحادث مشابه حمل خلاله اللصوص ما خف حمله وغلى ثمنه.

يذكر أن ضابط الشرطة في المقاطعة، والذي سبق وأن أساء إلى ساكنة المدينة، منشغل بالصراعات السياسية، فيما يحمل بعض الساكنة حاكم المقاطعة مسؤولية الوهن الإداري، لأنه لا يمسك بزمام الأمور، وتتصرف الأجهزة الأمنة خاصة الشرطة خارج سيطرته، مما خلف حالة من التسيب والانفلات الأمني تعاني منها المدينة منذ فترة.

Go to W3Schools!