نيكي هايلي:تدعو إلى تعزيز دور قوة حفظ السلام في جنوب لبنان

السفيرة الأميركية لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي

قالت السفيرة الأميركية نيكي هايلي الاثنين على ضرورة تعزيز دور قوة حفظ السلام الدولية المنتشرة في جنوب لبنان اليونيفيل لتجنب انتشار الأسلحة غير المشروعة في منطقة عملها، في إشارة مباشرة إلى حزب الله.

ويأتي موقف السفيرة الأميركية في وقت يستعد فيه مجلس الأمن لتجديد ولاية قوة اليونيفيل آخر الشهر الحالي من خلال قرار ستعده فرنسا، ويتناول نطاق عمل اليونيفيل وصلاحياتها.

ومهدت هايلي لهذا الموقف من خلال تصريحات انتقدت فيها بشدة وجود أسلحة محظورة في جنوب لبنان بموجب القرار الدولي 1701 الذي يحظر وجود سلاح في تلك المنطقة سوى الذي بملك الجيش اللبناني.

وشددت هايلي على أن “الأسلحة المحظورة في منطقة عمل اليونيفيل هي في معظمها تابعة لإرهابيي حزب الله وتشكل تهديداً للأمن والاستقرار في المنطقة”.

وقالت إن على اليونيفيل أن تزيد قدراتها والتزاماتها للتحقيق في الانتهاكات التي يسببها سلاح حزب الله للقرار 1701، مشيرة إلى أن الولايات المتحدة ستواصل التركيز على التهديد الذي يشكله حزب الله فيما تساهم في تحسين عمل اليونيفيل عند تجديد ولايتها آخر الشهر الحالي.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش أبلغ مجلس الأمن في رسالة أنه يدعو إلى نزع سلاح المجموعات المسلحة في لبنان، وإلى دعم قدرات الجيش اللبناني وسلطة الحكومة اللبنانية، مشيراً إلى أنه يدرس كيفية تعزيز قدرة اليونيفيل لمواجهة الانتهاكات المتمثلة بوجود أسلحة وبنية تحتية غير شرعية في منطقة عمل القوة الدولية.

Go to W3Schools!