ولد بتاح : قررنا عدم الطعن أمام المجلس الدستوري

محفوظ ولد بتاح/رئيس حزب اللقاء الوطني الديمقراطي
محفوظ ولد بتاح/رئيس حزب اللقاء الوطني الديمقراطي

الحرية نت: قال رئيس حزب اللقاء الديمقراطي  محفوظ ولد بتاح إنهم في حزب اللقاء “قرروا عدم الطعن أمام المجلس الدستوري” في نتائج الاستفتاء على التعديلات الدستورية التي أعلنتها اللجنة المستقلة للانتخابات.

وأضاف ولد بتاح في مؤتمر صحفي عقده مساء أمس أن حزبه طلب من اللجنة دون جدوى تأجيل إعلان النتائج لمعالجة ما وصفه “بالخروقات الكبيرة المسجلة، والتزوير الواسع الحاصل غير أنها لم تستجب”حسب تعبيره.

وقال ولد بتاح أن الشعب الموريتاني رغم ما تعرض له حسب وصفه من الترهيب والترغيب قاطع الانتخابات بشكل واسع وصوت بـ”لا” بنسبة كبيرة.

وجدد ولد بتاح دعوته للرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز للاستعداد لمغادرة السلطة مؤكدا أن الشعب الموريتاني من خلال تصويته في الاستفتاء أكد رفضه لهذا النظام.

 وكان حزب اللقاء الديمقراطي الحزب الوحيد من أحزاب المنتدى الذي قرر المشاركة في الاستفتاء على التعديلات الدستورية ودعا أنصاره إلى التصويت بـ “لا”.

وكانت النسبة المئوية للتصويت بـ “لا”  99ر9% على مشروع القانون الدستوري الاستفتائي المتضمن مراجعة المادة 8 من دستور 20 يوليو 1991 المتعلقة بتغيير العلم الوطني.

في حين جاءت نسبة المصوتين بـ “لا”: 02ر10% على  مشروع القانون الدستوري الاستفتائي المتضمن مراجعة بعض أحكام دستور 20 يوليو 1991 .

 

Go to W3Schools!