ترحيب أممي باتفاق باريس بين السراج وحفتر

الرئيس الفرنسي يتوسط السراج وحفتر

دعا مجلس الأمن الخميس الليبيين إلى تحقيق المصالحة ووقف إطلاق النار، وذلك بعد اجتماع ضم الثلاثاء قرب باريس رئيس حكومة الوفاق الليبية فايز السراج والمشير خليفة حفتر.

وكان السراج وحفتر قد أعلنا الثلاثاء في باريس التزامهما بوقف مشروط لإطلاق النار والعمل على إجراء انتخابات في الربيع القادم وذلك عقب محادثات قادها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

وقال السراج وحفتر، في بيان نادر اتفقا عليه في ثاني لقاء بينهما بعدما لم تسفر محادثات عقدت في أبوظبي عن تقدم ملموس “نلتزم بوقف إطلاق النار وتفادي اللجوء إلى القوة المسلحة في جميع المسائل الخارجة عن نطاق مكافحة الإرهاب”.

وأضافت الوثيقة أن السراج وحفتر اتفقا على العمل لإجراء انتخابات في أقرب وقت ممكن تحت إشراف الأمم المتحدة.

Go to W3Schools!