“الأمل والنجاح” تنظم تظاهرة سياسية داعمة للتعديلات الدستورية في نواذيبو

ولاد ولد اسباعي

الحرية نت:  نظمت مبادرة ” الأمل والنجاح” التى يترأسها الوجيه ورجل الأعمال المعروف لمام ولد ولاد ولد أسباعي ليلة البارحة  فى مقرها الرئيسي بالعاصمة الإقتصادية أنواذيبو تظاهرة سياسية حاشدة لدعم التعديلات الدستورية فى إطار الحملة الممهدة لإستفتاء الخامس من أغسطس المقبل.

التظاهرة حضرها أعضاء البعثة الحزبية المكلفة بالحملة الإنتخابية على مستوى ولاية داخلت انواذيبو برئاسة النائب الأول لرئيس حزب الإتحاد من أجل الجمهورية محمد أجيه ولد سداتي وعضوية كل من المستشار محمد ولد الطالب ،ومحمدن ولد كربالي وفيدرالية الحزب الحاكم علَى مستوى انواذيبو والمنتخبين، والعديد من وجهاء وأعيان المدينة والمئات من منتسبي المبادرة على مستوى مدينة انواذيبو.

نائب رئيس حزب الاتحاد من اجل الجمهورية اليه ولد سيداتي

وخلال كلمة له بالمناسبة بعد الترحيب  بالجمهور الذي قصت به قاعة المقر الرئيسي للمبادرة وبأعضاء الوفد الرسمي للحملة الإنتخابية على مستوى العاصمة الإقتصادية أنواذيبو.

قال الناطق الرسمي بإسم مبادرة “الأمل والنجاح” ولاد ولد إسباعي أن هذا النشاط يدخل ضمن سلسلة من الأنشطة التعبوية و التحسيسية  التى تقوم بها المجموعة على مستوى مقاطعتي انواذيبو، والشامي الذي تمثل فيه المجموعة حوالي  40 بالمئة من  السكان القاطنيين ،تواصل ليلها بنهارها فى العمل الميداني لإنجاح التعديلات الدستورية بنسبة مشاركة مرتفعة وبإسم مجموعتي التقليدية نؤكد إستعدادنا ،ودعمنا اللامشروط  لقائد مسيرة النماء والإزدهار لإنجاح التعديلات الدستورية خلال الاستفتاء الذي سينظم في الخامس من أغسطس القادم.

بدوره  نائب رئيس حزب الإتحاد من أجل الجمهورية محمد أجيه ولد سيداتي   ” شكر القيمين على المبادرة بإسم رئيس حزب الإتحاد من أجل الجمهورية الاستاذ سيدي محمد ولد محم و على حسن التعبئة والتنظيم  مضيفا ان هذا الحضور المتميز اليوم والمتنوع كما وكيفا إنما يدل على التفاف أعضاء المبادرة  ومن ورائهم سكان العاصمة الإقتصادية أنواذيبو خلف خيارات الرئيس المؤسس للحزب السيد محمد ولد عبد العزيز الذي حرص على تحسين الحكامة من خلال التعديلات الدستورية المقترحة  مذكرا بما تحقق من إنجازات عملاقة  لصالح المواطنين الى جانب نعمة الحرية ،والأمن والإستقرار الَّتى تنعم بها بلدنا ..الامر الذي يستدعي منا جميعا كمناضلين ومناصرين لبرنامج رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز الإصلاحي أن نقف وقفة رجل واحد وأن نتمسك بقائد الإنجازات التى تحققت للعباد والبلاد فى فترة وجيزة وذلك من خلال التصويت ” بنعم ” على التعديلات الدستورية المزمع إجراؤوها فى الخامس من أغسطس القادم.

 

Go to W3Schools!