“أنا لغتي” تتضامن مع الأقصى وتستعرض جانبا من أنشطتها طيلة السنة

الحرية نت:  نظمت جمعية الإحياء للثقافة والعمل الاجتماعي (أنا لغتي) مساء أمس الجمعة أمسية ثقافية بالمتحف الوطني، كان مفتتحها كلمة لرئيس الجمعية الأستاذ: ممو الخراش، بدأها بالتضامن مع المرابطين على بوابات الأقصى، وتحدث عن واقع اللغة العربية، وعن برنامج الجمعية الاجتماعي، وبعده تناول الكلام مسؤول العمل الاجتماعي في الجمعية الطيب ولد محمد أحمد، ثم مسؤولة المالية عيشة بنت المختار فال، والمكلفة بشؤون المرضى فطمة بنت الجفة، وكانت كل تلك الكلمات تصب في خانة التعريف بالجانب الاجتماعي للجمعية، والذي أطلقته في رمضان الماضي.

واستعرضت الجمعية صورا من برنامج عملها الرمضاني أمام الجمهور الحاضر في القاعةز

يذكر أن الأمسية حضرتها شخصيات وازنة في مقدمتها رئيس حزب الصواب د. عبد السلام ولد حرمه، ومدير ثانوية عرفات1 الأستاذ محمد سيد محمود، ومدير إعدادية أودي امجبور الشاعر محمد محمود بتار، وشعراء وإعلاميون وعدد من منتسبي الجمعية والمهتمين بالمجال.

Go to W3Schools!