رؤساء الفرق بمجلس الشيوخ “اعتقال ولد غده خطوة استفزازية “{نص البيان}

مبنى مجلس الشيوخ
مبنى مجلس الشيوخ

الحرية نت: أكدت الفرق البرلمانية بمجلس الشيوخ أن اعتقال عضو مجلس الشيوخ محمد ولد غده من طرف الدرك  “خطوة استفزازية”  تهدف إلى عرقلة عمل لجنة التفتيش وإعاقة للعمل البرلماني في جانبه الرقابي.

وطالبت الفرق البرلمانية في مجلس الشيوخ في بيان أصدرته أمس الاثنين بإطلاق سراح الشيخ محمد ولد غده مؤكدة تمسكها باحترام القانون وضرورة فصل السلطات.

 وهذا نص البيان:               

في خطوة استفزازية جديدة قام الدرك باعتقال الشيخ محمد ولد غده الذي سبق و أطلق سراحه بقرار مجلس الشيوخ الصادر بتاريخ 2017/05/15 وذلك وفقا لترتيبات المادة 50 من الدستور.

إننا باسم الفرق البرلمانية المكونة لمجلس الشيوخ إذ نؤكد على تمسكنا باحترام القانون وعلى ضرورة فصل السلطات نطالب بإطلاق سراح الشيخ محمد ولد غده استنادا إلى قرار المجلس الآنف الذكر والذي لا يزال ساري المفعول.

ولا يخفى على احد أن هذه الخطوة من شأنها عرقلة عمل لجنة التفتيش التي يترأسها الشيخ وهو ما يشكل إعاقة  للعمل البرلماني في جانبه الرقابي لهذا ندعو السلطة التنفيذية إلى احترام مبدأ فصل السلطات.

                                       رؤساء الفرق البرلمانية:

                      عن فريق الأغلبية:مولاي اشريف ولد مولاي إدريس

                    عن فريق الإصلاح والتنمية:عمر الفتح

                    عن فريق الشورى:المصطفى لمام سيدات

     انواكشوط 2017/07/10