قوى المعارضة المناهضة للتعديلات الدستورية تقرر النزول إلى الساحات

اجتماع لقوى المعارضة
اجتماع لقوى المعارضة

الحرية نت: قال الرئيس الدوري للمنتدى رئيس حزب  التجمع الوطني للإصلاح والتنمية محمد جميل منصور إن القوى المعارضة ستنتقل خلال الأيام القادمة إلى العمل الجماهيري في الساحات حيث ستنظم في الخامس عشر من الشهر الجاري مسيرات جماهيرية و تحركات في العاصمة و بعض عواصم العالم  و في الثامن عشر من نفس الشهر ستنتقل هذه التحركات  إلى عواصم ولايات الداخل.

 وجاء كلام ولد منصور خلال اجتماع لثماني تشكيلات سياسية معارضة عقد بمقر حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية.

وضمت التشكيلات  أحزاب: الصواب ،الوطن ،المنتدى ،إيناد، التكتل ،اتحاد قوى التغير وحركة إيرا وحراك محال تغيير الدستور.

وخصص الاجتماع للتوقيع على بيان مشترك يعبر عن موقف التشكيلات  الموحد من الاستفتاء الدستوري .

وندد ولد منصور  بما أسماه “الزيارات الكرنفالية ” التي يقوم  بها بعض رؤوس النظام إلى الداخل” و”بقمع ” التظاهرات الشبابية و الاعتقالات التي طالت بعض الشباب المشاركين في التظاهرات و”الاعتقال التعسفي” للسناتور محمد ولد غده الذي تم اختطافه من بيته و وضعه في ظروف غير مناسبة حسب قوله.