حفتر يعلن “التحرير الكامل” لبنغازي من المتطرفين

خليفة حفتر

أعلن قائد الجيش الوطني التابع لمجلس النواب في طبرق شرق ليبيا خليفة حفتر، مساء الأربعاء “التحرير الكامل” لمدينة بنغازي (شرق) من المسلحين المتطرفين بعد اكثر من 3 سنوات من المعارك الدامية.

وقال حفتر في خطاب موجه إلى الشعب الليبي عبر التلفزيون “بعد كفاح متواصل ضد الإرهاب وأعوانه، دام أكثر من ثلاث سنوات متتالية (..) تزف إليك اليوم قواتك المسلحة بشرى تحرير مدينة بنغازي من الإرهاب، تحريرا كاملا غير منقوص، وتعلن انتصار جيشك الوطني في معركة الكرامة ضد الإرهاب”.

وأكد آمر غرفة العمليات العسكرية في بنغازي العميد عبدالسلام الحاسي، أن منطقة الصابري آخر معاقل الإرهاب في بنغازي.

وقال الحاسي إن قوات الجيش حررت بالكامل سوق الحوت ووسط البلاد، وتمكنت خلال الساعات الماضية من السيطرة على منطقة الصبري كاملة أيضا.

وأوضح الصابري أن وحدات من الجيش حاصرت خلال الساعات الماضية آخر جيب للمجموعات الإرهابية قبل أن يتمكن عدد منهم من الفرار وقتل عدد آخر.

وأضاف قائلا “تمكنت قواتنا من اعتقال الكثير منهم وقتل خمسة أثناء الحصار”، وتابع “فرق من الصاعقة تلاحق الفارين في الوقت الحالي، وقريبا سيتم الإعلان رسميا عن تحرير كامل بنغازي من قبضة الإرهاب”.

وذكر الحاسي أن أعمالا جسيمة تتنظر وحدات الجيش بعد طرد الإرهابيين بشكل كامل، ممثلة في تأمين المناطق المحررة ونزع آلاف الألغام والمفخخات منها، داعيا السكان إلى الحذر من العودة للمناطق المحررة مؤخرا حتى يتم تأمينها بشكل كامل.

يشار إلى أن قوات الجيش تقاتل المجموعات الإرهابية المدعومة من أطراف إقليمية ودولية منذ ثلاث سنوات، فقدت خلالها مئات الجنود والمقاتلين المساندين للجيش.