اليونيسف7ملايين طفل في غرب ووسط إفريقيا يهاجرون كل عام

اليونيسف..7ملايين طفل في إفريقيا يهاجرون
اليونيسف..7ملايين طفل في إفريقيا يهاجرون

الحرية نت: ذكر تقرير جديد صادر عن اليونيسف أن أكثر من سبعة ملايين طفل في غرب ووسط أفريقيا يهاجرون كل عام.

وحسب التقرير فإن  ما يقارب 75 % منهم ينتقلون من بلد إلى بلد في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى بينما يهاجر واحد من بين خمسة أطفال إلى أوروبا.

وأشار التقرير الذي جاء تحت عنوان “في البحث عن الفرص: أصوات الأطفال المتنقلين في غرب ووسط أفريقيا” إلى الدوافع الرئيسية وراء هجرة الأطفال ونزوحهم على الصعيد الإقليمي، فضلا عن الآثار طويلة الأجل على المنطقة إذا ما زادت هذه التحركات السكانية واسعة النطاق كما هو متوقع مع الاتجاهات الحالية في النمو السكاني.

وقال باتريك روز من منظمة الأمم المتحدة للطفولة:” ما أردنا أن نفعله من خلال التقرير، هو التأكيد على حقيقة أن هذا النوع من موجات الهجرة التي تركز عليها وسائل الإعلام بما فيها مخاطر الصحراء الليبية ومخاطر معبر البحر الأبيض المتوسط، تقول فقط جزءا من القصة، وأن معظم الناس في الواقع، يبقون هنا، ومعظم الأطفال يبقون هنا. وبطبيعة الحال خلق هذا سلسلة كبيرة من العواقب على الدول الواقعة في غرب ووسط إفريقيا، وهذه البلدان هي التي تستوعب عاما تلو الآخر، ملايين المهاجرين ضمن شبكات الأمان الاجتماعي التي تكون في بعض الأحيان غير مجهزة للتعامل مع هذا العدد من الأطفال”.

 وكشف التقرير عن مجموعة معقدة من العوامل الدافعة للهجرة، والتي من المرجح أن تزداد بسبب النمو السكاني السريع والتحضر والتنمية الاقتصادية غير المتكافئة، والصراع المستمر وضعف الحكم والقدرة المؤسسية المحدودة لدعم الفئات السكانية الأكثر ضعفا . ويشكل تغير المناخ أيضا عاملا رئيسيا يدفع إلى الهجرة في غرب ووسط أفريقيا.

وخلص التقرير إلى أن المنطقة تفتقر إلى نظم حماية كافية لضمان سلامة ورفاه الأطفال اللاجئين والمهاجرين، وهي فجوة ستتسع أكثر مع الزيادة المتوقعة لكل من السكان المحليين والمهاجرين.

وأوصى التقرير بضرورة أن يضع صانعو السياسات الأطفال في صميم أي استجابة للهجرة ويمكن القيام بذلك عن طريق تعزيز سلسلة الحماية للأطفال بين بلدان المنشأ والعبور والمقصد.

ويعد التعاون الوثيق بين الحكومات والأمم المتحدة والشركاء غير الحكوميين أمرا حاسما في ضمان حصول الأطفال على الرعاية الصحية والتعليم والخدمات الأساسية الأخرى.

 

Go to W3Schools!