60ألف أوقية عقوبة انتهاك حرمات الله في نواكشوط

محكمة ولاية نواكشوط الشمالية ـ الحرية نت
محكمة ولاية نواكشوط الشمالية ـ الحرية نت

أصدرت الغرفة الجزائية بمحكمة ولاية انواكشوط الشمالية برئاسة القاضي/بونا ولد باب أحمد حكمها في قضية المتهمين بانتهاك حرمات الله على شارع مسعود وقد جاء منطوق الحكم كالآتي:

 “حكمت المحكمة ابتدائيا حضوريا بإدانة المتهمين س ،ع والمتهمة د،ب بجنحة انتهاك حرمات الله طبقا للمادة306من قانون العقوبات وحبسهما سنة موقوفة وتغريمهما بمبلغ60000أوقية عن كل واحد منهما وبالرسوم المصاريف القضائية”.وهو ما يعني خروجهما من السجن .

 وقد جاء الحكم بعد استنطاق المحكمة للمتهمين والاستماع إلى مرافعات النيابة والطرف المدني ودفاع المتهمين، حيث طالب ممثل النيابة القاضي /يعقوب ولد أحمد بإنزال أشد عقوبة على المتهمين لخطورة الوقائع،أما دفاع الطرف المدني ذ/محمد المصطفى فقد ركز في مرافعته على الضرر المعنوي والمادي الذي لحق بموكله أعل الشيخ طالبا التعويض له ولو رمزيا.

أما الأستاذان /الشيخ عتيه والمامي فقد دفعا ببراءة موكليهما مستشهدين ببعض الوقائع المماثلة التي لا تطالها متابعة حسب قولهما،كما تطرقا إلى مواد الدستور الموريتاني خصوصا المادة10التي تضمن حرية التنقل من بين حريات أخرى للمواطنين. ليعيد القاضي الكلام للمتهمين من أجل تقديم طلباتهما حيث طالبت المتهمة بالعفو أما المتهم فقد طالب بالبراءة.

وطرح مراقبون تساؤلات حول أسباب نوع العقوبة في حال كان المتهمون أدينو بزنا مثلا مع أن المحكمة حصرت التهم في انتهاك حرمات الله ومع أن نوع التهمة متشعب إلا أن عقوبة المتهمين تطرح أكثر من تساؤل في دولة مسلمة.

Go to W3Schools!