الإفراج عن سجين مصاب بداء عضال ومدان بقضية خطيـرة

الحرية نت: شمل العفو الذي أصدره رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز بمناسبة عيد الفطر المبارك السجين المصاب بالسرطان سيد محمد ولد امبارك، والذي تحدثت تقارير صحفية عن وضعيته الصحية واصفة إياها بالحرجة، وسط إصرار الوزير حينها على عدم السماح له بالخروج لتلقي العلاج.

وجاء العفو بناء على تقرير صادر من وزير العدل ابراهيم ولد داداه تم بموجبه إصدار مرسوم رئاسي بالعفو عن تسعة سجناء بينهم السجين ولد امبارك، بالرغم من أن العفو عادة يستثني المدانين بقضايا خطيرة مثل المخدرات إلا أن الوضعية الصحية للسجين ربما ساهمت في السماح له بالخروج من السجن.

Go to W3Schools!