صحفي يرفع دعوى جديدة ضد نقابة الصحفيين قد تطيح بالمكتب التنفيذي(وثيقة)

الحرية نت: حصلت الحرية نت على وثيقة توضح تقدم الصحفي الموريتاني محمدعبدالله ولد الحسن المدير الناشر لموقع تقدمي نت  بدعوى قضائية ضد نقابة الصحفيين الموريتانيين هي الثانية من نوعها خلال اسبوع.

واستند ولد الحسن في دعواه على ما قال إنها “خروقات” رافقت عملية انتخاب المكتب الجديد، معتمدا على محتوى المواد 10،14،21 من النظام الأساسي لنقابة الصحفيين منوها الى أنه تم خرقها بالكامل ابتداء من استقبال الملفات ومرورا بانعقاد المؤتمر وانتهاء بتشكيل المكتب التنفيذي .

وقد تقدم المدعي بعريضتين استعجاليتين تتعلق الاولى منهما بتعليق جميع نشاطات المكتب التنفيذي ،أما الثانية فترمي الى الحجز التحفظي على جميع ممتلكات النقابة وحسابها المصرفي.

ويقول مراقبون إن الساحة الصحفية تشهد تذمرا من بعض الأسماء التي تضمنها المكتب التنفيذي، نتيجة ما قالت إنه “عدم أهلية المكتب”، والذي لم يعلن عنه إلابعد انتخاب النقيب بفترة، وهو ما تسبب في التذمر الحاصل.