نواكشوط: مواطنون يصطدمون بعصابة سطو مسلح تستهدف الأغنام

الحرية نت: دخل مواطنون بحي “كوسوفو” بولاية نواكشوط الجنوبية في عراك مع عصابة سطو مسلح تتخذ من سيارة من نوع 190 وسيلة للهروب وسرقة الأغنام.

وقد استخدمت العصابة أسلحة حية من أجل التخلص من المواطنين الذين داهموها أثناء تنفيذها عملية ليست هي الأولى، حيث تعودت العصابة على سرقة أغنام الساكنة وبيعها في أسواق المواشي بالعاصمة.

وقال الشهود الذين تحدثوا للحرية نت أن أفراد العصابة لاذوا بالفرار بعد إخراجهم السلاح الحي، دون أن يتمكن المواطنون الذين تواجهوا معهم من تحرير رؤوس الأغنام الجديدة، والتي راحت ضحية العملية.

وحسب المصدر لم تلحق أضرار بالمواطنين، ولكن اللصوص هربوا في سيارتهم المظللة وغير المرقمة.

وتتكرر حوادث السرقة والسطو في سيارات مماثلة لا تمكن ملاحقتها وسط تزايد الدعوات المطالبة من الحد من استخدام السيارات المظللة والغير مرقمة نتيجة إمكانية هربها من الرقابة بمجرد اختفائها عن الأعين.