أليجري يتحدث عن لعنة هيجواين

أليجري يتحدث عن لعنة هيجواين
أليجري يتحدث عن لعنة هيجواين

قال أليجري: “دعونا نعيش هذا الأسبوع بهدوء دون إجهاد، ليس من المنصف القول بأننا المفضلون، ريال مدريد فاز ببطولتين في السنوات الأخيرة، ويعرف كيف يلعب النهائيات مثلنا تمامًا، لذلك الملكي مرشح بلا شك”.

وظهر الإيطالي ماسمليانو أليجري، المدير الفني لنادي يوفنتوس الإيطالي لوسائل الإعلام، للحديث حول نهائي دوري أبطال أوروبا المقرر إقامته يوم السبت المقبل بين يوفنتوس وريال مدريد في العاصمة الويلزية كارديف.

ونقلت صحيفة “أس” الإسبانية المقربة من نادي ريال مدريد المقابلة التي أجراها الإيطالي أليجري مع وسائل الإعلام، وقد تحدث فيها عن العديد من الأمور حول المباراة النهائية

وأضاف: “لاعبو يوفنتوس قدموا موسمًا استثنائيًا، الفوز بالدوري لم يكن سهلًا على الإطلاق، نابولي وروما قدما موسمًا جيدًا أمامنا، ولكن نحن الآن بحاجة لجهد جديد”.

وتابع: “كنا نستحق هذا الحدث والوصول للنهائي، سنذهب هناك بثقة ووعي أكبر بكثير مما كنا عليه قبل عامين، لا يزال هناك 5 أيام، نحن في حالة بدنية وعقلية جيدة، سوف نتدرب كل يوم، الوقت ليس طويلأ”.

وعن تطور البيانكونيري خلال السنوات الماضية قال: “يوفنتوس يجب أن يبقى من ضمن الثمانية الأفضل، يجب أن نصل لكارديف كما لو أننا نواجه خصمًا عاديًا”.

وعن المباراة النهائية قبل عامين أمام برشلونة قال: “إنها مباراة مهمة بالنسبة لنا لتكرار الإنجاز الذي حققناه مؤخرًا، عندما وصلنا كان التشاؤم الذي يسيطر على الفريق مخيفًا، لكن يوفنتوس بالفعل لعب 8 نهائيات، لا أريد الحديث بسلبية فهذا يزعجني”.

وبسؤاله هل تفضل ريال مدريد بإيسكو أم بيل رد أليجري قائلا: “الملكي فريق لديه العديد من اللاعبين القادرين على اللعب في التشكيلة الأساسية، مثل أسينسيو وموراتا، وكاسميرو الذي يعطي الكثير من التوازن، بيل يمنح ريال مدريد عمقًا، أما إيسكو فهو لاعب تكتيكي”.

وبشأن انسجام هيجواين وديبالا سويًا واصل المدرب الإيطالي حديثه: “لقد حصلا على الكثير من الوقت، مع تغيير الوضع أصبح هيجواين أكثر وحدة، وديبالا كان عليه التكيف، والآن هما متفاهمان”.

وعن لعنة النهائيات التي تصيب هيجواين قال: “لكي يسجل هدفًا في النهائي عليه أن يكون أكثر هدوءًا، لقد كان قريبًا من ذلك أمام برشلونة وأمام موناكو، جونزالو لاعب عظيم، وأعتقد أن بإمكانه التسجيل”.

وحول الفارق بين يوفنتوس الآن وقبل عامين قال: “الفريق الآن أكثر وعيًا ونضجًا، وهذا يجعلني هادئًا قبل النهائي، كلنا نشعر بالرضا عما فعلناه ولكن علينا الآن أن نأخذ الكأس إلى المنزل”.

وبشأن تطور ريال مدريد أوضح الإيطالي: “علينا أن نشكر زيدان، الذي أعطى الفريق التوازن، وأكرر، كاسميرو هو من يجعل ريال مدريد أكثر توازنا”.

وأكمل: “الفوز بدوري أبطال أوروبا والعودة للنهائي بهذه السرعة ليس سهلًا على الإطلاق، هناك الكثير من التفاصيل التي قد تحدث الفارق”.

وبسؤاله هل تعد مباراة السبت هي الأهم في مسيرته قال: “لا هذه الثانية، الأولى كانت في برلين أمام برشلونة، هذه المرة نريد التتويج بالكأس

 

Go to W3Schools!